باحث: أردوغان حول «آيا صوفيا» لمسجد سعيًا لتحقيق مكاسب سياسية داخلية

0

قال الكاتب والباحث السياسي التركي، طه عودة أوغلو، إن قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بتحويل متحف “آيا صوفيا” إلى مسجد جاء في توقيت مهم، إذ يسبق ذكرى محاولة الإنقلاب التي شهدتها البلاد، ليبعث برسالة للعالم بأن تركيا أقوى مما كانت عليه سابقة، مؤكداً أن أردوغان يستغل انشغال العالم حاليا بأمور أخرى من حروب إقليمية وجائحة كورونا وأزمات اقتصادية غيرها، خاصة الدول الأوروبية.

وأضاف أوغلو خلال لقاء لفضائية “الغد” أن قرار تحويل آيا صوفيا لمسجد جاء أيضا في محاولة لخدمة أردوغان وحزبه “العدالة والتنمية” في أية استحقاقات انتخابية قادمة، خاصة بعد أن تراجعت شعبيته خلال العام الماضي في تركيا بعد العديد من الأحداث وولادة أحزاب سياسية جديدة، متابعاً أن أردوغان كان يرفض هذا الأمر من قبل إلا أنه بات يريده الآن لتحقيق مكاسب سياسية.

شاهد .. 

وأشار إلى أن هذا القرار هو قرار سيادي له أهداف سياسية مهمة ودلالات في هذا التوقيت، ويحمل رسائل للداخل التركي وللخارج.

الكنيسه اليونانيه تحظر التناول و الحكومة الكندية تفرض مزيد من القيود

وأصدرت الكنيسة الأرثوذكسية اليونانية في تورنتو مقطع فيديو عن القداس الإلهي يوم من كنيسة القديس نيكولاس في تورونتو ، حيث كان الأب ‘فانيروس باباز’ قد اعلن الحظر الجديد الذي فرضته الحكومة الكندية، التي تحظر تقديم المناولة المقدسة للمؤمنين.

تنص المبادئ التوجيهية الجديدة و التي تشمل “التناول وأنشطة الاتصال الوثيق الأخرى”. كما تقصر المبادئ التوجيهية المنقحة المشاركة في الخدمات على ما لا يزيد عن 30 ٪ من سعة المبنى ، للسماح بالابتعاد.

و يحتاج قادة الأديان المجتمعية إلى التفكير بعناية في كيفية إعادة الأنشطة الشخصية. هناك العديد من الأعضاء الأكبر سنًا أو الذين يعانون من حالات صحية ، مما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بمرض خطير من كوفيد١٩- وتعكس وثيقة التوجيه هذه الحاجة إلى حماية الجميع من الكورونا و قال ‘فانيروس باباز’ ، متأثرا للشعب : إخواني اليوم ، لدي حزن عظيم.

الليلة الماضية ، ابلغتنا أبرشيتنا أن مدينة تورنتو حرمت القربان المقدس في منطقة تورنتو ، ويبدو أن اضطهاد الكنيسة مستمر. ليس لدي كلمات تعبر عن خيبة أملي وحزني ، وأشعر أنني لا أستطيع أن أشارككم اليوم خطبة لأنني أشعر أنه لا يمكنني الحديث عن الإيمان وعن المسيح.

أشعر أنه في هذه اللحظة أريد فقط أن أطلب من الله أن يغفر لنا، أن يغفر إيماننا الصغير ، أن يغفر ضعفنا ، أن يغفر لنا لأننا لا نستحق أن نحافظ على البركة العظيمة للإيمان الأرثوذكسي .

وختم بالقول: “لذا ، لن يتلقى أحد اليوم التناول المقدس حتى إشعار آخر”.

يُذكر أنه منذ بضعة أسابيع ، قال رئيس أساقفة كندا سوتيريوس أنه لن يعلق على التناول دون الحصول أولاً على تعليمات من البطريرك المسكوني بارثولوميو

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.