ملفات

بالصور..العثورعلى ورشة لصناعة العناصر المعمارية بجبل السلسلة


كتب: زكريا المختار
توصلت البعثة الأثرية المصرية السويدية المشتركة العاملة بمنطقة جبل السلسلة برئاسة د. ماريا نيلسون، إلي الكشف عن ورشة من عصر الدولة الحديثة.لصناعة العناصر المعمارية، مثل الأعمد والتماثيل والمقاصير، والتمثال الضخمة .
وأشار د. مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار، أن من بين العناصر المعمارية المكتشفة بالورشة تمثال ضخم يعرف بأسم الكريوسفينكس (وهو تمثال براس كبش بدلا من رأس انسان و جسم اسد)، يبلغ طوله حوالي 5 أمتار، وارتفاعه 3.5 متر، وعرضه 1.5 متر.
وقد تم تصميمه بأسلوب مماثل لتمثال الكريوسفينكس الموجود إلي الجنوب من معبد خونسو بالكرنك، وهو يعود لعهد الملك امنحتب الثالث من الأسرة الثامنة عشر.
وأضاف عبد المنعم سعيد مدير عام آثار أسوان والنوبة ، ان البعثة عثرت ايضاً علي لوحة مستديرة فارغة، وتمثال صغير علي هيئة ثعبان الكوبرا ملفوفة و التي من المرجح ان تكون تم صنعها لتتويج رأس التمثال. كما تم الكشف ايضاً عن عن جزء من تمثال آخر علي هيئة كبش و لكنه صغير الحجم و
مئات من كسرات حجرية عليها كتابات هيروغليفية و التي تنتمي إلي الناووس المهدم الخاص بالملك امنحتب الثالث، بالاضافة الي بقايا تمثال لصقر، وأجزاء من مسلة من بينها الهريم الخاص بها.
ومن جانبها وصفت رئيسة البعثة د. ماريا نيسلون، الكشف بالهام لانه يسلط الضوء علي منطقة جبل السلسلة و يؤكد علي أن المنطقة لم تكن فقط منطقة محاجر ولكن كان يوجد بها ورش لصناعة مختلف العناصر المعمارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى