أخبار أسيوط

بالصور..نائب وزير التعليم يتفقد القوافل التعليمية بالبدارى

محمد أبوزيد

تفقد الدكتور محمد عمر نائب وزير التربية والتعليم،اليوم الخميس ،القوافل التعليمية المجانية التى أطلقتها مديرية التربية والتعليم بأسيوط لطلاب الشهادات العامة (الإعدادية، والثانوية) بالبدارى وديروط وضمت نخبة من مستشارى ومعلمى المواد المختلفة بوزارة التربية والتعليم ورجال الدين التابعين لوزارة الأوقاف

جاء ذلك خلال زيارة نائب وزير التربية والتعليم اليوم لمحافظة أسيوط وبحضور صلاح فتحى وكيل وزارة التربية والتعليم بأسيوط ومجدى أمين مدير الأكاديمية المهنية للمعلمين بالوزارة ومصطفى حسن المستشار القانونى بالوزارة والدكتور محمد السيد وكيل المديرية والصحفى سيد مصطفى المشرف على القوافل التعليمية بالوزارة والمدراء العموم ومستشارى المواد المختلفة
وأعرب نائب وزير التعليم عن سعادته لوجودة بين معلمى وطلاب أسيوط لافتا إلى إهتمام الوزارة بالقوافل التعليمية وأنها تعد استمرارا لدعم العملية التعليميه ،وجذب الطلاب للمدارس وكذلك للحد من الدروس الخصوصيه ،ونقل خبرات تعليميه مميزه لتلاميذ وطلاب الشهادتين الاعداديه والثانوية في الإدارات التعليمية النائية
وأوضح وكيل الوزارة أن القافلة إستهدفت إدارتى البدارى وديروط التعليمية مشيرا إلى أنها مهمة تعليمية قومية لطلاب الشهادات العامة ” الاعدادية – الثانوية لشرح ومراجعة ما تم دراسته في المنهج الدراسى وذلك بمشاركة نخبة من كبار معلمي مصر ومقدمى البرامج التعليمية بالتليفزيون المصرى مشيداً بالدور الذى تقوم به الوزارة ومديرية التربية والتعليم بأسيوط ،فى القضاء على ظاهرة الدروس الخصوصية.
وأشار الدكتور محمد السيد وكيل المديرية إلى أن عدد الطلاب الذين إستفادوا من القافلة بلغ 4 آلاف طالب بالشهادتين الاعدادية والثانوية، تم تقسيمهم على 3 مجموعات مجموعة من الشهادة الاعدادية و2من الثانوية وذلك بأحد القاعات الكبرى بالبدارى مطالبا بتكرار مثل هذه القوافل التعليمية لتحقيق أكبر استفادة للطلاب
وأوضح سيد مصطفى الصحفى بالأهرام والمشرف على القوافل التعليمية بالوزارة إلى أن فعاليات القافلة التعليمية تضمنت بالإضافة إلى المواد التعليمية المختلفة الجانب الدينى الذى تناولت من خلاله تحلى الطلاب بمكارم أخلاق الرسول عليه السلام ،والتمسك بالدين لمواجهة الإلحاد والفكر التكفيري والشائعات الهدامة.


الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق