أهم الأخبارالأخبار

بداية من غدًا .. عيادات معهد الأورام تستقبل الحالات الحرجة والطارئة

إسراء عبدالفتاح

أعلن الدكتور محمود علم الدين، المتحدث الرسمي باسم جامعة القاهرة، عن تفاصيل البروتوكول العلاجي الذي توصل له باحثون بجامعة القاهرة لاستخدامه مع المصابين ب فيروس كورونا.

أضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى في برنامج «صالة التحرير» المذاع على قناة «صدى البلد»، أنه مشروع بحثي عن كل الجوانب الخاصة ب فيروس كورونا ، وتوصل إلى أن الفيروس يمكن علاجه بعقارين أحدهما يعمل على تقليل تكاثر الفيروس، والآخر يحفز الجهاز المناعي المقاوم للفيروس.

وأكد أن من توصل للمشروع فريق بحثي مشكل من علماء كلية الطب والصيدلة والعلوم و المعهد القومي للأورام ، لإجراء البحوث العلمية والمعملية ل فيروس كورونا المستجد.

وأشار علم الدين، إلى أن المشروع ليس نهائيا، وسيعرض على لجنة في وزارة الصحة مختصة بهذه الأمور، وستحكم عليه ومدى إمكانية تطبيقه.

وأردف، أنه تم إجراء الكشف على 1600 من العاملين في معهد الأوروام، مؤكدا أن المرضى المتواجدين يتلقون علاجهم بشكل كامل وسط اتباع للإجراءات الاحترازية.

وأوضح أن العيادات الخارجية بمعهد الأورام تبدأ في استقبال الحالات الطارئة والحرجة بداية من غد الثلاثاء.

اقرأ أيضًا :

بشرة خير.. جامعة القاهرة تكشف عن نتائج تحاليل مرضى معهد الأورام

قال الدكتور محمود علم الدين، أستاذ الإعلام و المتحدث باسم جامعة القاهرة، إن هناك لجنة تم تشكيلها للتحقيق في ملابسات واقعة إصابة 17 طبيبًا وممرضًا بفيروس كورونا المستجد في معهد الأورام التابع للجامعة.

وأضاف علم الدين، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “الحياة اليوم” المذاع عبر قناة “الحياة” اليوم الأحد، أن معهد الأورام يضم 600 من هيئة التمريض و750 طبيبا و2000 موظفا إداريًا و60 مريضا وإنه تم إجراء 800 تحليل كورونا حتى الآن لجميع العاملين والمتواجدين بمعهد الأورام تمهيدا لإجراء تحليل لجميع العاملين بالمعهد.

وتابع المتحدث باسم جامعة القاهرة بأن نتائج التحليل الخاصة بجميع المرضى في معهد الأورام جاءت سلبية، لافتًا إلى تلقي المرضى العلاج في المعهد بالشكل المعتاد وفقا للبرامج المخصصة للعلاج مع اتخاذ كل الإجراءات الوقائية والاحترازية من فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا :

أنباء عن إقالة مدير معهد الأورام بعد واقعة إصابات كورونا

ترددت أنباء، خلال الساعات الأخيرة، عبر السوشيال ميديا، عن إقالة مدير معهد الأورام، الدكتور حاتم أبو القاسم، بعد واقعة إصابات كورونا.

وتدوال رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عددًا من الأخبار التي أفادت، بإقالة مدير المعهد، بعد واقع إصابات 17 من طاقم الأطباء والممرضين.

جاء ذلك، بعد إعلان مدير معهد الأورام، عن غلقه لمدة ثلاثة أيام بداية من الخميس، وحتى السبت، ما أثار الرأي العام بشأن المعهد وأصبح تريندًا بموقع “تويتر”.

وأدانت مواقع إخبارية، “أبوالقاسم”، بسبب ما ذكرت، أنه تكتم على أخبار إصابة عد من أطقم الأطباء، ما أدى لتصاعد الأزمة وارتفاع عدد الإصابات بالمعهد.

ويجدر الإشارة، إلى أنه تم استدعاء مدير المعهد، للتحقيق معه في الواقعة، للتوصل إلى سبب انتقال العدوى وما طرق الوقاية بالمعهد حينها.

سبق ذلك، إعلان جامعة القاهرة، الجهة المسؤولة عن المعهد، أنها ستفتح تحقيقًا في الواقعة للبحث في التقصير الذي تسبب في انتقال العدوى للأطباء ومحاسبة المسؤولين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق