أهم الأخباررياضة

برشلونة يقيل مدربه «فالفيردي» ويعلن عن المدرب الجديد

أحمد سالم

أعلن نادي برشلونة الإسباني، الاثنين، إقالة مدربه إرنستو فافيردي، على أن يتم تعيين المدرب الجديد رسميًا خلال مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء.

الفريق الكاتالوني، توصل إلى اتفاق مع المدرب فالفيردي لإنهاء العقد معه كمدرب للفريق الأول، متوجها إليه بالقول: «شكرا على كل شيء إرنستو، حظا سعيدا للمستقبل».

وقال النادي إنه توصل إلى اتفاق للتعاقد مع كيكي سيتيين، مدرب ريال بيتيس السابق، لتدريب الفريق الأول لكرة القدم حتى 30 يونيو 2022.

وقاد “فالفيردي” الفريق إلى لقب الدوري في الموسمين الماضيين والكأس والكأس السوبر المحليين عام 2018.

إقالة فالفيردي من المنصب الذي تولاه منذ عام 2017، لم تكن مفاجئة، بل توقعها الكثيرون في الفترة الأخيرة، فضلًا عن تحدث وسائل الإعلام المحلية منذ الصباح عن التوجه للتخلي عنه رغم تصدر الفريق لترتيب الدوري المحلي.

وجاء قرار الإقالة من قبل مجلس الإدارة، بعد اجتماع دام لأكثر من 4 ساعات في ملعبه “كامب نو” بعد ظهر أمس الاثنين.

المدرب الجديد لبرشلونة والذي يعد مؤقتًا يبلغ من العمر 61 عاما، ترك منصبه في ريال بيتيس أواخر الموسم الماضي.

ويشار إلى أنه كان مشرفًا على النادي الأندلسي منذ عام 2017، وكان مطروحا لتولي تدريب “البلاوجرانا” في يناير 2019.

ويذكر أن “ستين” هو آخر مدرب فاز على برشلونة في الدوري على ملعب “كامب نو” حين تغلب بيتيس على العملاق الكتالوني 4-3 في نوفمبر 2018.

ويشار إلى أن برشلونة، لم يبدأ في اتخاذ اجراءات إقالة فالفيردي، إلا بعد خسارته من أتليتكو مدريد في السوبر الإسابي الذي أقيم على الأراضي السعودية.

خسارة كأس الملك

وتفوق نادى أتلتيكو مدريد على منافسه الأسبانى الأخر النادى الكاتلوني برشلونة بواقع ثلاثة أهداف لهدفين، فى المباراة التى جمعتهما مساء الخميس الماضي، على الأراضي السعودية باستاد الجوهرة.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف، رغم السيطرة الكاملة لفريق برشلونة على الكرة.

وتقدم فى الدقيقة الثانية من عمر الشوط الثاني لفريق أتلتيكو مدريد وسط المعلب الإسبانى كوكى من لمسته الأولى فى المبارة، بعد تبديله قبل بداية النصف الثانى.

ثم عادل النتيجة ليونيل ميسى فى الدقيقة الواحدة والخمسين من براعة فردية للنجم الأرجنتينى ؛ الذي لم يصمد كثيرا، حيث بادر بتسجيل هدفه الثانى الملغى، بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو “VAR”، ليلغى الهدف بعد لمس الكرة يد ليونيل ميسي.

وعاد زميل الأمس ومنافس اليوم الفرنسى أنطوان جريزمان، ليسجل الهدف الثانى فى الدقيقة الثانية والستين، بعد متابعة رأسية لويس سواريز التى تصدى لها حارس أتلتيكو مدريد، ليسكنها الشباك من ضربة رأسية أخرى.

وفى الدقيقة الثالثة والسبعين، سجل نادى برشلونة هدفا ثالثا ألغى أيضا بداعى التسلل، بعد أن أحرزه المدافع جيرارد بيكيه، عقب ضربة حرة مررها ليونيل ميسي للاعب وسط الملعب فيدال، ومررها الآخر للمدافع وسجلها.

كما احتسب حكم المباراة ضربة جزاء لصالح نادى أتلتيكو مدريد بمطلع العشر دقائق الأخيرة، نتيجة تدخل حارس المرمى الذى حصل على بطاقة صفراء ؛ وسجل ضربة الجزاء المهاجم الإسباني ألفارو موراتا.

ثم عاد حكم الفيديو لإلغاء ضربة جزاء أخرى لصالح أتليتكو مدريد بعد لمس الكرة يد مدافع برشلونة بيكيه.

وسجل نادى أتلتيكو مدريد هدفه الثالث فى الدقيقة السادسة والثمانين، لتنتهي المباراة بصعود أتليتكو مدريد لنهائى السوبر الإسباني لمواجهة ريال مدريد.

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق