أخبار

بشرى سارة للمواطنين بشأن انتهاء فيروس كورونا

أكد الدكتور إسلام عنان، أستاذ اقتصاديات الصحة وعلم انتشار الأوبئة، أن الدولة المصرية تشهد فترة انخفاض تدريجي في أعداد الإصابة بفيروس كورونا اللعين، معقبًا:” الشهر القادم سيكون موعد انتهاء الموجة الثالثة للفيروس، كما أننا سوف نشهد فترة راحة حتى نهاية شهر أغسطس، ومن ثم تبدأ الموجة الرابعة”.

وأضاف عنان، عبر مداخلة هاتفية في برنامج عبر التلفزيون المصري، أن الموجة الرابعة تكون مختلفة عن الموجة الثالثة، وذلك لأن الدولة أصبح لديها متغير جديد عن الموجة الثالثة وهو توفير اللقاح، موضحًا أن الإجراءات الاحترازية كانت الدرع الواقي الوحيد لمواجهة الموجة الثالثة من الفيروس.

وتابع:” من السهل الوصول إلى نسبة تطعيم 10% من السكان، بما يعني أن تقدم الموجة الرابعة للفيروس بمنجني وفيات أقل بنسبة 40% من الموجة الثالثة، وبالتالي ستكون الموجة الرابعة اخف من الثالثة على الوضع المحلي، مردفًا :” للقاحات تكون أقوي حدة وفعالية من الاجراءات الاحترازية”.

وأكد أستاذ اقتصاديات الصحة، أن بعض الدول سوف تقلل من تطبيق الاجراءات الاحترازية، ولكن بعد تطعيم سكانها بنسبة تصل لأكثر من 50%، ولكن توجد على الناحية الاخري لدول قارة افريقيا التي قد طعمت اقل من 1% من سكانها، فيكون هنا التحذير قادم  من جميع المنظمات الدولية ومنظمة الصحة العالمية، في توزيع لقاحات فيروس كورونا بتوزيع غير عادل علي الدول.

وأوضح إسلام عنان، أن عدم التوزيع العادل للقاحات فيروس كورونا على الدول، من الممكن أن يجعل جميع الدول تواجه هذا الوباء العالمي من جديد ومن نقطة البداية، مؤكدا أن أكثر أنواع الإصابات على مستوى العالم هى الاصابة بمتغير دلتا، وحاليا جميع اللقاحات تكون ناجعة ضد هذا المتغير، من حيث عدد الحالات التي تحتاج الدخول إلى مستشفي أو عدد الوفيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى