أهم الأخباررياضة

بمشاركة «تريزيجيه والمحمدي».. أستون فيلا يسعى للفوز على إيفرتون «أملًا» في البقاء بالبريميرليج

كتب- أحمد صلاح

بمشاركة تريزيجيه والمحمدي، النجمين المصريين، يسعى أستون فيلا للفوز على مضيفه إيفرتون، في تمام السابعة مساءً؛ وذلك ضمن مباريات الجولة 36 من الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث يرغب فيلا في الإبقاء على آماله في البقاء بالبريميرليج.

وبجانب تلك المباراة، هناك 3 مباريات أخرى، في ذات الجولة، مواعيدها، كالآتي:

ليستر سيتي يستضيف شيفيلد يونايتد، في تمام السابعة مساءً.

مانشستر يونايتد في ضيافة كريستال بالاس في تمام التاسعة والربع مساءً.

ساوثهامبتون يستضيف برايتون، في تمام التاسعة والربع مساءً.

أستون فيلا
أستون فيلا

وبالرجوع لمباراة أستون فيلا ومضيفه إيفرتون، نجد أن أستون فيلا؛ لا بديل أمامه سوى الفوز؛ من أجل الإبقاء على آماله في البقاء بالبريميرليج، في انتظار ما ستنتهي به نتائج مباريات الفرق التي تنافس معه على البقاء وعدم الهبوط، مثل، بورنموث (31 نقطة)، واتفورد (34 نقطة)، وست هام يونايتد (34 نقطة).

لعب أستون فيلا، حتى الآن، 35 مباراة، في المركز ال19، برصيد 30 نقطة،  فاز في 8 مباريات، تعادل في 6، خسر في 21 مباراة، له من الأهداف 38 هدفًا، عليه 65 هدفًا.

وعلى الجانب الآخر، فإن إيفرتون، يسعى هو الآخر للفوز؛ من أجل التقدم عدة مراكز للأمام، وفي حال هزيمته أو تعادله؛ لن يتأثر كثيرًا ترتيبه في الجدول.

إيفرتون؛ يحتل المركز ال11 برصيد 45 نقطة من 35 مباراة، فاز في 12 مباراة، تعادل 9، خسر في 14 مباراة، له من الأهداف 41 هدفًا، عليه 52 هدفًا.

وبعد حسم ليفربول للقب، وحسم مانشستر سيتي للوصافة، تبقى المنافسة في البريميرليج، على المركزين الثالث والرابع؛ المؤهلان مباشرة لدوري أبطال أوربا، بالإضافة إلى المنافسة على المركز الخامس؛ المؤهل لليورباليج، وأيضًا المنافسة على البقاء وعدم الهبوط، فالمنافسة على تلك الأهداف محتدمة بين أكثر من فريق.  

ليفربول بطلًا للبريميرليج للمرة ال19
ليفربول بطلًا للبريميرليج للمرة ال19

البريميرليج حسمه ليفربول، لصالحه منذ الجولة 31، بعد غياب دام 30 عامًا؛ ليحرز الدوري رقم 19 في تاريخ الفريق، ليصبح هو ثاني أكثر الأندية في إنجلترا حصولًا على الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد مانشستر يونايتد؛ الذى يأتي في المرتبة الأولى برصيد 20 بطولة.

وتُوج «الريدز» بالبريميرليج، بعد حصده ل86 نقطة بعد مرور 31 جولة، حيث فاز في 28 مباراة، تعادل في مباراتين، وخسر في مباراة وحيدة، أحرز مهاجموه في تلك المباريات، 70 هدفًا، واهتزت شباك الفريق ب21 هدفًا.

وبذلك، تصبح المباراتين القادمتين، مجرد «تحصيل حاصل» للفريق الإنجليزي؛ ولكنها في غاية الأهمية لكل من: المصري محمد صلاح، والسنغالي ساديو ماني، لمنافستهم على هداف البطولة.

ترتيب هدافو البطولة حتى الآن، كالآتي:

1- جيمي فاردي (ليستر سيتى، برصيد 23 هدفًا).

2- بيير إيمريك أوباميانج (آرسنال، برصيد 20 هدفًا).

3- محمد صلاح (ليفربول، برصيد 19 هدفًا).

4- داني إنجز (ساوثهامبتون، برصيد 19 هدفًا).

5- ساديو ماني (ليفربول، برصيد 17 هدفًا).

6- رحيم سترلينج (مانشستر سيتي، برصيد 17 هدفًا).

7- راؤول خيمينيو (وولفرهامبتون، برصيد 17 هدفًا).

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى