أهم الأخبارفن ومنوعات

بيتي هيتخرب.. متحرش يعتذر لـ«رانيا يوسف»

جهاد علي

منذ أيام تنشر الفنانة رانيا يوسف صورا لمتابعين الذين يتعرضون لها بالتحرش، في البداية كانت تنشر صور لرسائلهم لكن نظرا لوجود شتائم قررت نشر صورهم فقط، في حملة لفضح كل المتحرشين.

يبدو أن حملة رانيا نجحت بعدما تلقت رسالة من أحد المتحرشين الذين نشرتهم صورهم يعتذر لها ويطلب منه السماح ويؤكد أن بيته سيخرب.

ويبدو أن رانيا قبلت اعتذاره إذ نشرت صورة لرسالته دون إظهار صورته أو الاسم وكتبت: “مش عيب ان الواحد يغلط ويعتذر، وإحنا بنقبل الاعتذار، والحمد لله أن الحملة بدأت تجيب نتائجها والناس تحس إنها بتغلط في حق ناس آخرين وبتاخذ حق مش من حقها”.

وكانت رانيا يوسف قد كشفت عن تعرضها للتحرش وكتبت عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «إنستجرام»: «نعم تعرضت للتحرش.. كلمة تعاني منها كل امرأة من سنوات طويلة وحتى هذه اللحظة نعاني منها وكأنه شبح يطاردنا في كل مكان.. حادثه الشاب الذي تحرش بأكثر من فتاة ليست فردية بل هناك العشرات أو آلاف مثل هذا الشاب يبيحون لأنفسهم التحرش بأنواعه لمجرد أنه الأقوى وهذا غير صحيح!».

تابعت: «أنا أواجه التحرش اللفظي يوميا عبر منصات حسابتي الرسمية وأيضا الإيميل الخاص به الذي تأتي عليه عدد كبير من الرسائل التحرش اللفظي، والتي يستبيحون إرسالها من خلف شاشات الموبايل والكمبيوتر والتحرش الظاهري بالمرأة في كل مكان (عملها، المواصلات، وغيرها) وأيضا عبر الهواتف المحموله فالتحرش بأنواعه كبير فلا بد من التصدي له بكل أنواعه المختلفة لأنهم يعلمون أنه ليس لهذا التحرش رادع».

وطالبت رانيا بقانون رادع وسريع للتحرش بكل أنواعه في مصر، وخاصة التحرش عبر وسائل التواصل الاجتماعي “ليكون عبرة للجميع ويكون رادعا، على حد وصفها، مضيفة: «ورسالتي للبنات متخافيش وواجهي أي متحرش بالبلاغ فورا عنه».

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق