تجهيز وصيانة 34 مخر سيل وتطهير شبكات صرف الأمطار بالمنيا

0
كلف اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، رؤساء الوحدات المحلية، والمديريات المعنية، ورؤساء الشركات والهيئات بمراجعة خطة المحافظة الشاملة استعداداً لمواجهة مخاطر السيول قبل بداية فصل الشتاء القادم.
وشدد في كتاب دوري أصدره على المتابعة المستمرة للاماكن التي يتوقع حدوث اية ظروف مفاجئة بها من أمطار وسيول، والتأكد من مدى جاهزية المراكز والمدن والاستعداد حال وقوع أحداث طارئة من تجهيزات خاصة بمراكز الإغاثة والإيواء العاجل.
وأكد على الالتزام الكامل بتنفيذ ومتابعة الإجراءات الاحترازية والوقائية الواجب اتباعها للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك حفاظا على صحتهم وسلامتهم وتحسبا لما تم رصده من احتماليه حدوث موجه ثانيه من الفيروس في ظل الإجراءات التي اتخذتها الحكومة للتيسير على المواطنين.
كما وجه المحافظ بضرورة مراجعة كافة شبكات صرف الأمطار والصلاحية الفنية للسيارات والمعدات الخاصة لكسح وسحب المياه ومدى جاهزيتها، ودراسة انشاء مجاري صناعية، ومخرات للسيول وخاصة في مناطق تكدس مياه الأمطار، وتنفيذ أعمال تطهير شبكات صرف الأمطار، ومجاري السيول، على أن يتم اعداد تقرير دوري يرسل لإدارة الأزمات بالديوان العام للمحافظة كل 15 يوم، يوضح ما تم اتخاذه من إجراءات في هذا الشأن.
أشار المحافظ، أنه تم تجهيز وصيانة 34 مخر سيل منها 12 مخراً طبيعياً و22 صناعياً، ورفع درجة الاستعداد القصوى واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة حيال أوضاع الطقس الغير مستقرة والتي من المتوقع حدوثها خلال موسم الشتاء القادم، بما يضمه من أحداث عارضة سواء سيول أو أية أزمات طقسية.
يذكر أن محافظة المنيا كانت أولى المحافظات في إعداد تقرير مفصل حول الدروس المستفادة من السيول التي اصابت المحافظة شهر مارس الماضي، وكذلك احتياجات المحافظة لمواجهة أى سيول قادمة، حيث تم رفعه للسيد رئيس مجلس الوزراء، والذي اوصى بتوفير كافة احتياجات المحافظة بالتنسيق مع الوزارات والقطاعات المختلفة.
وأكد، أن الهدف الأساسي للدولة هو الحفاظ على المصلحة العامة وسلامة أروح المواطنين والمنشآت العامة.
وكان محافظ المنيا قد عقد سلسلة اجتماعات، لمراجعة خطة المحافظة الشاملة استعداداً لموسم الشتاء القادم.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.