تعرف على الاسم الحقيقي لـ”رجاء الجداوي”

0

صبري الخولي

كشف تصريح دفن جثمان الفنانة الراحلة رجاء الجداوي، والتي توفيت أمس متأثرة بإصابتها بفيرس كورونا.

وتبين من تصريح الدفن الذي أصدرته الإدارة الصحية بقنطرة عرب التابعة لمحافظة الإسماعلية، أن اسم الراحلة الحقيقي نجاة علي حسن الجداوي، من مواليد6 سبتمبر عام 1934 ، وكانت تقيم في 11 شارع الدقي بالجيزة.

ودفنت الفنانة الراحلة بمقابر العائلة في منطقة السيدة عائشة بالقاهرة، وسط حزن شديد من محبيها، الذين قدموا واجب العزاء عبر مواقع السوشيال ميديا، نظرًا لعدم وجود مراسم للدفن في ظل انتشار فيرس كورونا.

فان دام ينعة وفاة رجاء الجداوي

نعى النجم العالمي جان كلود فان دام، الفنانة رجاء الجداوي التي وافتها المنية صباح أمس الأحد، متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19 ».

نشر فان دام صورة جمعته برجاء الجداوي عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «إنستجرام»، وعلّق كاتبا: «أنا مصدوم! إنه لأمر محزن للغاية أن تقرأ نبأ وفاة الممثلة المصرية الأسطورية رجاء الجداوي، بعد معركة شجاعة ضد فيروس كورونا. التقيت بها قبل بضعة أشهر، كانت مليئة بالحياة، مبتهجة ورائعة.. لا أستطيع أن أصدق أنها رحلت… ولكن ستعيش دائمًا في ذاكرتي بروحها وضحكتها الجميلة. يرحمها الله».

وفي سياق متصل، نشر الفنان عمرو محمود ياسين، تسجيل صوتي كانت الفنانة الراحلة رجاء الجداوي قد أرسلته لوالدته الفنانة شهيرة، أثناء علاجها في مستشفى العزل الصحي بالإسماعيلية.

وتقول الراحلة بصوت متعب: «شهيرة، ربنا يبارك لك في عمرو، ويفرح قلبك بيه، ويشفي الأستاذ.. بدعي لكم من قلبي، وأنا في شدتي، وقولي لعمرو ألف مبروك، لا إله إلا الله».

وعلق عمرو محمود ياسين، عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعي «إنستجرام»، مساء الأحد، على التسجيل الصوتي، قائلًا: «رجاء الجداوي لآخر لحظات حياتها تمارس إنسانيتها، وتوزع طاقة حبها للناس، وتقوم بواجبها تجاه أحبائها رغم مرضها وشدتها».

وتابع: «قد إيه رقيقة وحنينة وروحها طبية.. رحمة الله عليها».

وشيعت ظهر الأحد، جنازة الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي، والتي وافتها المنية في الساعات الأولى من صباح اليوم عن عمر ناهز الـ82 عامًا، بمستشفى أبو خليفة للعزل الطبي بالإسماعيلية بالعناية المركزة، عقب تدهور حالتها الصحية إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد – 19».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.