تقرير الطب الشرعي يوضح اللحظات الأخيرة في حياة الطفلة “ريماس”

0

سامح الألفي ونورا سعد

كشف التقرير المبدئي لمعاينة الطب الشرعي لجثة الطفلة ريماس عبد الرازق، ضحية التعدي عليها بالذبح والطعن من قبل عبد العظيم، حداد 43، عدم وجود ثمة مظاهر تعدي جنسي، مع وجود خدوش بأنحاء متفرقة بالجسم وطعنات مسددة بأنحاء متفرقة.

وذلك نتيجة قيام المتهم بمحاولة التخلص من الطفلة خشية افتضاح أمره بعد أن قام باستدراجها لسلم احد العقارات ومحاولة التعدي عليها جنسيا وصراخها.

يذكر أن اللواء رأفت الفقي، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من اللواء مصطفى كمال، مدير مباحث الدقهلية، بورود بلاغا إلى مأمور مركز شرطة دكرنس، من “محمد جلال” سائق، مقيم بدائرة المركز بخروج كريمته “ريماس” 8 سنوات لشراء بعض الاحتياجات وعدم عودتها.

كلف مدير المباحث ضباط فرع البحث الجنائي بشرق الدقهلية بالتنسيق مع ضباط فرع الأمن العام ووحدة مباحث مركز شرطة دكرنس بقيادة المقدم عصام القشلان، رئيس المباحث، وجري تحديد أحد الأشخاص لقيامه باصطحاب الفتاة إلى منزله، وعقب تقنين الإجراءات جرى استهدافه وضبطه بمسكنه، وعُثر خلال الضبط على جثة الطفلة مقتولة في سلم العقار محل سكنه، وبها طعنات، خدوش، كدمات.

وخرج المئات فجر اليوم للمشاركة في تشييع جنازة الطفلة عقب تصريح النيابة العامة بالدقهلية بعد انتهاء الطب الشرعي من تشريح الجثة بمستشفى دكرنس العام.

وكثفت مديرية أمن الدقهلية التواجد الأمني في مدينة دكرنس وخاصة في منطقة الحادث، ودفعت بقوات أمن مركزي لمنع وقوع أي أحداث عنف.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.