رياضة

تنافس 140 دولة.. أسود الفراعنة ينتظرون التتويج بذهبية العالم لكمال الأجسام

محمود سليم

تنطلق فاعليات بطولة العالم لكمال الأجسام الفيزيك 2019 والتي تقام في إمارة الفجيرة ويستضيفها مجمع زايد الرياض بدولة الإمارات العربية الشقيقة تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة خلال الفترة من 5 إلي 10 نوفمبر المقبل بمشاركة أكثر من 41 دولة يشاركون بأفضل لاعبي العالم في التصنيف العالمي .

العقيد مهندس عبدالكريم سعيد رئيس الاكاديمية الدولية لكمال الأجسام بدبي أكد أن البطولة بإشراف الاتحاد الدولي للعبة برئاسة رفائيل سانتونجا والدكتور عادل فهيم السيد النائب الأول ورئيس المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي ورئيس الاتحادي العرب والافريقي والمصري والميزان أيام 6، 7 نوفمبر والعرض 8، 9 نوفمبر وذلك لعدد كبير من المشاركين في بطولة العالم.

وأشار إلى أن البطولة تشهد مشاركة اللاعب الروسي الدبابة بطل أبطال العالم فوق وزن 100 كيلو، وعوده البطل العالمي محمد عثمان والحاصل علي خمس مرات بطولة العالم،  والبطل المحارب محمد ناصر وزن 100 كيلو وعوده البطل المحارب محمد ناصر وزن 65 ك وابن الإسكندرية وبطل العالم وزن 90 ك نادر.

أكد  عبد الكريم ترحيبه بأبطال العالم ومشيرا بالدور الكبير لسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة يبذله في الاستعداد للبطولة بالشكل الذي يليق بالسمعة الجيدة التي تتمتع بها دولة الامارات العربية، وإمارة الفجيرة في استضافتها للبطولات العالمية.

وأشاد الدكتور عادل فهيم ناذب رئيس الاتحاد الدولي بالمجهود المبذول من اللجنة المنظمة لإظهار بطولة العالم المقبلة بأن تكون امتدادا لنجاحات الامارات الدائمة من خلال تنظيم واستضافة مختلف الاحداث الرياضية، وستكون بطولة العالم الأبرز والأفضل قياسيا ببطولات العالم السابقة قياسا بعدد المتنافسين إضافة إلي عدد الدول المشاركة.

وأكد مدير بطولة العالم خليل معروف أعد فيديو لأوبريت التسامح الذي سيتم عرضه في الحفل الافتتاحي للبطولة بخمسة لغات ترحيبيه هي الانجليزية والاسبانية والصينية والفرنسية، وهو من كلمات الشاعر محمد الرئيس والحان الفنان حسن سلومة، وإنشاء طلبة المنطقة التعليمية في الفجيرة وتركز كلماته علي التسامح الذي يسود مجتمع الامارات التي تحتوي 200 جنسية مختلفة تعيش علي أرضه سيتم عرض الاوبريت والفيديو في حفل الافتتاح والختام بمشاركة من وفود رسمية وجمهور من مختلف دول العالم.

الرابط:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق