أخبار أسيوط

تنميه المجتمع تنظم ندوه عن تصحيح المفاهيم الدينيه والاجتماعيه بقريه النخيله


كتبت وفاء محمد
نظمت جمعيه تنميه المجتمع بباقور ندوه توعيه عن تصحيح المفاهيم الدينيه والإجتماعية والصحيه الخاطئه حول تنظيم الأسرة.
صرح عصام كامل مدير مشروع اثنين كفايه للحد من الزياده السكانيه بين الأسر المستفيده والذي تنفذه جمعيه تنميه المجتمع بباقور المسند إليه من وزاره التضامن الإجتماعي بأن الهدف من المشروع الحد من الكثافه السكانيه والمباعده بين المواليد وأن الفئه المستهدفة هي الأسر المستفيده من مشروع تكافل وكرامه.
اضاف عصام نقوم بتنفيذ المشروع علي مستوي مركز ابوتيج وقراها .
قمنا بعمل ندوات توعيه في مركز ابوتيج وقريه باقور،قريه دوينه ،الزرابي،وقريه النخيله وانه يوجد مثقف صحي ودينى بالمشروع.
أكد الشيخ أحمد أبو خليف المحاضر أن الإسلام لم يحدد للرجل والمرأه عدد معين في الإنجاب لإن الاولاد رزق الله لا يستطيع أحد أن يحدد الرزق وإنما هو قسم الله أما التنظيم أمتنى به الإسلام وحضن عليه.
اضاف ان في عهد النبي صلى الله عليه وسلم نظم الاسلام علاقه الرجل بالمراه خطا في مساله الانجاب فقدت انا الصحابه رضي الله عنهم يؤلون من نسائهم على عهد النبي وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم كنا نعزل على عهد الرسول صلى الله عليه وسلم والقران ينزل ولم ينهانا لان العزل معناه عدم واضح الحيوان المنوي في رحم المراه وانما قصفه خارج الرحم وسكوت النبي صلى الله عليه وسلم يسمى يا سنه تقرريه فهذه هي الوسيله الوحيده التي كانت على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وقد حدد الله الفتره الزمنيه بين الولاده و التي تليها قال الله تعالي( وحمله وفصاله ثلاثون شهرا) علي اعتبار اقل الحمل وهو سته اشهر الله يريد للمراه ان تفصل بين الحمل والذي بعده ب 30 شهر على الاقل او ثلاثه وثلاثين شهرا لان الاسلام يحافظ على النسل لكي يكون نسلا قويا.
اضاف ابو خليف ان الله سبحانه وتعالى جعل الرجل والمراه شريكان في مساله الانجاب فلابد من التوافق بين الزوجين في مساله التنظيم فمثلا اذا اراد الرجل ان ينجب و ارادت المراه ان لا تنجب لابد من رضا المراه لان الله يجعلها شريك في وجود الجنين فلا يجوز للرجل ان يستبد برايه في ذالك خاصه في الاشياء التي جعلها الله مشتركه بينهما وفي العزل لابد من الاتفاق بين الرجل والمراه .
اكد الشيخ أحمد أبو خليف اذا كان الإنجاب يضر بصحه المراه والرجل أصر على الانجاب فهنا يعطى الإسلام المرأه الحق في اخذ قرار عدم الانجاب بدون إذن الرجل لان الله قال لا ضرر ولا ضرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى