محافظات

توريد 148 ألف طن قمح بأسيوط

قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إنه تم توريد 147 ألف و973 طن من القمح المحلي خلال الموسم الجديد 2021 بمختلف الشون والصوامع على مستوى المحافظة حتى اليوم مؤكداً على استمرار وانتظام عملية توريد القمح وأنه لا توجد اى معوقات في عملية التوريدمعلنا تذليل كافة العقبات امام المزارعين بجميع مراكز التجميع والشون.  

وأضاف محافظ أسيوط إنه تم حصاد المساحة المنزرعة بنطاق المحافظة التي تقدر بنحو 233 ألف و171فدان موضحاً أن إجمالي عدد الشون والصوامع المعدة لاستلام القمح هذا العام هي 28 شونة وصومعة ومركز تجميع وهنجر بمختلف القرى والمراكز تستقبل الأقماح من المزارعين مع الالتزام بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا وتبلغ إجمالي السعة التخزينية لها 167 ألف و900 طن.  

وأكد محمد إسماعيل وكيل وزارة التموين بأسيوط أن المختصين عن استلام الأقماح يعملون على قدم وساق لتحقيق معدلات توريد أعلى من العام السابق وضمان توريد القمح المحلي بالمواصفات الفنية التي اعتمدتها الوزارة بضوابط محددة موضحاً أن سعر توريد القمح المحلي هذا العام زاد عن الأعوام السابقة حيث بلغ سعر توريد القمح ما يتراوح بين 705 و 725 جنيه للأردب الواحد وفقاً لدرجة النقاوة.  

وأوضح وكيل وزارة الزراعة بأسيوط هدى إسماعيل إنه يجرى متابعة أعمال التوريد يوميًا لاستقبال الأقماح من المزارعين طبقاً لأسعار التوريد ووفقاً لدرجة النظافة المحددة لجميع الأصناف المنتجة محلياً والتحقق من جودة الأقماح الموردة ومراقبة حالة التخزين بالشون والصوامع وتسهيل كافة الإجراءات التي تواجه المزارعين خلال عمليات التوريد.  

كان محافظ أسيوط قد قام بتفقد ومتابعة أعمال حصاد القمح ببعض القرى والمراكز للوقوف على أعمال الحصاد وتوريد القمح للمطاحن والصوامع موجهًا بضرورة تسهيل كافة الإجراءات أثناء الاستلام والتيسير على المزارعين بنطاق المحافظة حفاظاً على المحصول بإعتباره من المحاصيل الاستراتيجية الهامة مشددًا على اللجان المختصة بالاستلام بضرورة التحقق من جودة الأقماح الموردة وكذا مراقبة حالة التخزين في الشون والصوامع مؤكدًا على أن الدولة لا تدخر جهداً في الاهتمام بالمزارعين وتقديم كافة الإمكانيات اللازمة للحصول على أعلى إنتاجية للفدان مناشدًا المزارعين بتوريد القمح للصوامع والشون المخصصة لهذا الغرض بنطاق المحافظة.  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى