أهم الأخباراقتصادسياراتعاجلعرب وعالم

توقعات سيئة تضرب تيسلا بعد انخفاض عمليات التسليم لديها

رويترز:- قال محللو “وول ستريت” اليوم- الثلاثاء: إن شركة “تيسلا (TSLA.O)” ستحتاج إلى إعادة التفكير في خطط إنتاجها لحماية أرباحها، بعد أن أعلنت أكبر شركة لتصنيع السيارات الكهربائية في العالم عن انخفاض في عمليات التسليم ربع السنوية لأول مرة منذ عامين.

وقالت الشركة- التي يقودها “إيلون ماسك” أغنى شخص في العالم- يوم السبت: إنها سلمت 254695 سيارة في الربع الثاني، بانخفاض حوالي 18٪ عن الربع الأول. أنتجت تسلا 258،580 سيارة في الفترة من أبريل إلى يونيو.

وكانت سياسة منع انتشار فيروس كورونا في “بكين” قد أثرت على الإنتاج في أكبر مصنع لشركة “تيسلا” في “شنغهاي”. وقد أدى ذلك- إلى جانب مشكلات سلسلة التوريد في منشآتها الأحدث في “تكساس” و”ألمانيا”، بالإضافة إلى الارتفاع الحاد في تكاليف معادن البطاريات إلى حدوث ربع كئيب.

وقال محللو “جي بي مورجان”: “يبدو أن التوسع في القطاعات ذات الحجم الأكبر مع نقاط الأسعار المنخفضة محفوف بمخاطر أكبر مقارنة بالطلب والتنفيذ والمنافسة”، حيث خفضت السمسرة السعر المستهدف لأسهم الشركة بما يتراوح بين 10 دولارات و 385 دولارًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى