توكتوك السعادة.. قصة هادفة يصنعها شاب بقرى الصعيد

0

عرض برنامج “صباح الخير يا مصر”، المذاع عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية، تقريرًا تلفزيونيًا بعنوان ” توكتوك السعادة” لشاب يدعى “محمد تكروني” يجوب الصعيد بحثا عن المواهب.

وأوضح التقرير المعروض، أن قصة توكتوك السعادة ، ترجع إلى ما قبل 6 سنوات، بعد تخرج بطل الفيديو من كلية التربية الرياضية بجامعة جنوب الوادي، حيث التقى بحكم عمله كعازف عود ومدرب مسرحي حينها بعشرات الأطفال ذوي المواهب الفنية والرياضية المدفونة الذين لم يكتشفهم أحد بعد، لكن غيرته على الفن كانت دوما ما تدفعه إلى الذهاب لمنازلهم واقناع أولياء أمورهم بإلحاقهم بمراكز التدريب الفنية والرياضية بالمحافظة لدعمهم،.

وقال تكروني خلال تصريحات للبرنامج عبر تطبيق “زووم”: “حاولنا من خلال التوك توك أن نصل إلى المواهب صعبة الوصول إليها في القرى والنجوع البعيدة عن الأضواء لإقناع أولياء أمورهم بالعمل على تطويرها والتغلب على المشكلات والعقبات التي تجعل أولياء الأمور يرفضون إلحاق أبنائهم بقصور الثقافة في المدن”.

وأضاف: “نضع في هذا التوك توك كل أدواتنا والاحتياجات اللازمة لاكتشاف المواهب ونذهب للموهبة حتى باب المنزل، وعندما يجد ولي الأمر ابنه يتمرن أما باب المنزل ويتابع موهبته الجميل فإنه يتجاوب مع المبادرة ويسمح لنا بأن نصطحبه إلى المراكز الكبيرة في المدينة “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.