محافظات

جامعة أسيوط تعلن طرح دبلومة مستحدثة في التغذية الإكلينيكية

كتب: يارا أشرف

أكد الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط علي ما توليه إدارة الجامعة من كامل الدعم والرعاية لمجال التغذية العلاجية والإكلينيكية باعتباره واحداً من المجالات الحيوية والهامة والمؤثرة في معظم مجالات العمل الطبي داخل مستشفيات أسيوط الجامعية , والذي أثبت بالتجربة العملية أهمية ذلك المجال الجديد ونجاحه فى الإسهام فى رفع نسبة الشفاء وتحقيق مستوى أفضل من العلاج وكذلك تعظيم الاستفادة من الأدوية والمواد الغذائية المستخدمة فى علاج المرضى وذلك وفق أحدث النظم الطبية المطبقة فى المستشفيات المتقدمة .

جاء ذلك خلال افتتاحه لفعاليات المؤتمر الدولي الرابع للتغذية الإكلينيكية والتمثيل الغذائى الذي تنظمه جمعية صعيد مصر للتغذية العلاجية والتمثيل الغذائى بالتعاون مع وحدة التغذية الإكلينيكية بمستشفي الأطفال الجامعي خلال الفترة من 2 إلي 3 من يونيو الجاري , وذلك بحضور الدكتور شحاتة غريب شلقامي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب , والدكتورة مها غانم نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة , والدكتور علاء عطية عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية , والدكتور عماد حماد مدير مستشفي الأطفال الجامعي , والدكتور يوسف صالح وكيل كلية الطب لشئون الدراسات العليا والبحوث , وبمشاركة الدكتور حسن عبد اللطيف نائب رئيس جامعة الوادي الجديد لشئون الدراسات العليا والبحوث , والدكتورة حنان عوض نائب رئيس جامعة أسوان لشئون التعليم والطلاب , والدكتور مصطفي السعيد أستاذ طب الأطفال بكلية الطب وضيف شرف المؤتمر , والدكتور محمد زين وكيل وزارة الصحة بأسيوط , والدكتور أسامة العشير أستاذ طب الأطفال بكلية الطب ومدير الجمعية ورئيس المؤتمر , والدكتور مدحت العربي أستاذ الصحة العامة وطب المجتمع , إلي جانب كوكبة من رواد التغذية والتغذية العلاجية وطب الأطفال والبالغين من مختلف الجامعات المصرية .

كما أعرب رئيس الجامعة عن سعادته البالغة للمشاركة في افتتاح أعمال المؤتمر والذي يأتي في إطار إستراتيجية الجامعة الواضحة والهادفة إلى تقديم خدمة طبية متطورة وفق أحدث النظم الطبية الحديثة من تطوير الخدمات المقدمة داخل المنظومة الطبية والتي أصبحت تستقبل أكثر من 2 مليون مريض سنوياً فى شتى التخصصات وذلك لتلقى أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والجراحية داخل مستشفيات أسيوط الجامعية وهو ما يمثل مسئولية وطنية وإنسانية وأخلاقية ومهنية لن تتكامل علي نحو فعال ومؤثر بدون عقد مثل تلك المؤتمرات والمحافل العلمية التي تمثل أحد النقاط المضيئة ومراكز القوة في مسيرة عمل الجامعة بشكل عام وفى المجال الطبي بشكل خاص .

ومن جانبه أشار الدكتور علاء عطية إلي الدور البارز والنجاح الملموس الذي حققته جمعية صعيد مصر للتغذية الإكلينيكية بفضل روادها ومؤسسيها من الأطباء والمتخصصين في مجالات طب الأطفال والتغذية العلاجية من مختلف الأقسام العلمية بكلية الطب والمستشفيات الجامعية وذلك بهدف تحسين الخدمات التشخيصية والعلاجية والجراحية والتعرف علي كل ما هو جديد في هدا المجال , إلي جانب إتاحة الفرصة لشباب الأطباء للمشاركة في مثل هذه المؤتمرات والمحافل علي نحو دوري ومنظم بما يسهم في رفع مهاراتهم العلمية والمهنية وتحسين كفاءاتهم .

وفي سياق متصل صرّح الدكتور يوسف صالح عن نجاح كلية الطب في إنشاء واعتماد دبلومة مستحدثة في التغذية الإكلينيكية بالتعاون مع كوكبة من الأساتذة والأطباء المشاركين لنحو 19 قسم متخصص من كلية الطب وذلك بفضل الدعم المتواصل من إدارة الجامعة واهتمامها بعلم التغذية العلاجية باعتباره من العلوم الأساسية التي تقوم علي علاج أمراض كثيرة إلي جانب المساهمة في تقديم أكبر خدمة طبية وعلاجية للأطفال في صعيد مصر .

وحول تفاصيل المؤتمر أوضح الدكتور أسامة العشيري أن المؤتمر يناقش من خلال 13 جلسة علمية العديد من المحاور العامة , من بينها الجديد في مجال التغذية العلاجية في مراحل العمر المختلفة بدايةً من الأطفال مروراً بالبالغين وحتي كبار السن , خاصةً المشاكل المرتبطة بسوء التغذية من زيادة الوزن ( مرض السمنة , التقزم , الأنيميا ) , إلي جانب الجديد في أساليب علاج الأمراض المزمنة مثل أمراض الكلي , والفشل الكلوي والكبدي , والتغذية الخاصة بعمليات زرع الكبد , والتغذية في مرض السكري من النوع الثاني , كما يتميز المؤتمر بكثير من ورش العمل للأطفال والبالغين الخاصة بالنمو , والجديد في علاج السمنة والنحافة , ودهنيات الدم , والتغذية في الأمراض المزمنة.

وفي ختام افتتاح المؤتمر قامت الجمعية المصرية للتغذية العلاجية بإهداء درع جامعة أسيوط لرئيس الجامعة ونائبيه تقديراً لجهودهم في دعم الجمعية , ودرع وزارة الصحة والسكان للدكتور محمد زين , ودرع كلية الطب للدكتور علاء عطية , ودرع مستشفي الأطفال للدكتور عماد عطية , ودرع قسم الصحة العامة وطب المجتمع للدكتورة راندا شمس , ودرع وحدة التغذية الإكلينيكية للدكتور يوسف صالح .

كما أهدت الجمعية دروع الشكر والعرفان للأساتذة والمتخصصين المشاركين من مختلف الجامعات المصرية , وهو دروع جامعات الإسكندرية , والقاهرة , وعين شمس , والمنيا , والوادي الجديد , وأسوان , وجامعة دراية , ومستشفي أبو الريش , إلي جانب تكريم خاص مقدم لواحدة من رواد التغذية العلاجية بمصر وهي الدكتورة سناء يوسف أستاذ تغذية الأطفال بجامعة عين شمس .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى