محافظات

جامعة سوهاج تبحث مع مكتب التأهيل الاجتماعي للمعاقين آليات إستخراج بطاقات الخدمات المتكاملة

وفاء محمد

إجتمع الدكتور أحمد عزيز عبدالمنعم رئيس جامعة سوهاج، بأعضاء مكتب التأهيل الإجتماعي للمعاقين بمديرية التضامن الإجتماعي بالمحافظة، لبحث آليات إصدار بطاقات الخدمات المتكاملة لذوى الإعاقة من العاملين والطلاب بهدف إتاحة الخدمات لهم، وذلك بالحرم الجامعي القديم، بحضور كلا من محمد محمود الباز مدير مكتب التأهيل الإجتماعي للمعاقين، الشيماء صلاح، هايدي قدري، ونور مصطفى الأخصائيات بمكتب التأهيل.

وقال رئيس الجامعة أن بطاقات الخدمات المتكاملة لذوي الإعاقة هي الوسيلة الوحيدة لإثبات الإعاقة رسمياً، والتي تساعد المعاق في الحصول علي الخدمات وإعفاءه من قيمة الجمارك والضرائب للسيارات المجهزة والأجهزة التعويضية وتأمين صحي لذوي الإعاقة، إضافة إلى تخفيض ٥٠% علي جميع وسائل النقل الحكومية بكافة أنواعها، لافتا إلى أن الجامعة تضم ١٠٨ طالب وطالبة من ذوي الإعاقة، و٨٠ موظف بالهيكل الإداري وهم الفئة المستفادة من بطاقات الخدمات المتكاملة.

وأكد عزيز علي ضرورة إثبات نوع الإعاقة وتقديم الخدمات المتكاملة للعاملين والطلاب، لذلك يعتد بالبيانات التي تتضمنها البطاقة في إثبات الإعاقة نوعها ودرجتها أمام جميع الجهات التي يتعامل معها الشخص، والتي تتجدد كل 5 سنوات ويتم إرسال نتائج الكشف إلى مكاتب التأهيل، والتي ستقوم بدورها بإجراء الكشف الوظيفي وإستيفاء البيانات ثم إستخراج بطاقة الخدمات المتكاملة، وتسليمها لأصحابها، إلى جانب خدمة ميزة علي بطاقة الخدمات لميكنة كافة الخدمات والمعاملات، والتي ستسمح للمستحقين بالتعامل المالي مع جميع الجهات الحكومية بعد تفعيلها.

وأضاف صبري محمد مدير رعاية شباب المركزية، أن مميزات بطاقة الخدمات المتكاملة التي يحصل عليها العاملين والطلاب المعاقين، تتيح لهم خصم علي إستخراج المستندات الحكومية، ومنح ذوي الإعاقة معاش من الضمان إلإجتماعي وتكافل وكرامة، بالإضافة إلى إلتزام الجهات الحكومية وغيرها بتعيين نسبة 5%من عدد العاملين علي الأقل من ذوي الإعاقه، وتخفيض ساعات العمل في كافة الجهات بواقع ساعة يوميا مدفوعة الأجر، مشيراً إلى تمتعهم بالحق في الانتقال إلي أقرب مكان للعمل لمحل الإقامة، وأيضاً إعفاء شخصي بنسبة 50%من الضريبة علي الدخل لذوي الإعاقة أو من يراعي شخصاً معاق، وكذلك منحه أجازة إعتيادية بمقدار 45 يوما في العام، إلى جانب تخفيض دخول الأندية الرياضية والأماكن الأثرية والحدائق العامة، مضيفاً أن الدولة تتيح لذوي الإعاقة تخفيض نسبة 5% من المساكن التي تنشئها، وتعطي لهم الحق في دخول المدارس والجامعات والمعاهد المتوفر بها معايير الجودة والسلامة والأمان ودمجهم مع سائر زملائهم .

وأشار محمد الباز إلى ضرورة وضع آلية لحصول المستهدفين علي بطاقة الخدمات المتكاملة بشكل ميسر، والتى تشمل أصحاب الإعاقات الشديدة وبالغة الشدة من الشلل الرباعي والنصفي والسفلي للساقين، ضمور عضلات المرضي وتيبس المفاصل في عدة أطراف متعددة، البتر متعدد الأطراف، وفقد البصر والسمع التام، مضيفاً أنه تم إضافة مقياس السمع يبدأ من “71 ديسيبل” فأكثر ، ومتلازمة داون وصغر أو كبر حجم الرأس، وذو القزامه “١٤٠سم” فأقل بعد سن البلوغ والجزام، وأيضا التأخر العقلي ويبدأ من ١٩ إلي ٣٥ لمعدل الذكاء، وأيضاً البتر في الساق الواحدة فوق أو تحت الركبة أو اليد الواحدة فوق أو تحت المرفق، وكذلك مرضى الهيموفيليا

الجدير بالذكر أن المستندات المطلوبة للحصول علي بطاقة الخدمات المتكاملة تضم تقرير طبي حديث من مستشفي حكومي موضح به أحد إعاقات المرحلة الأولي، وعدد ٢ صورة من بطاقة الرقم القومي، ٣صور شخصية حديثة، وصورة المؤهل الدراسي، وبالنسبة للأطفال إحضار صورتين لشهادة الميلاد وصورتين لبطاقة الأب أو المعيل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى