منظمة حقوق الإنسان: المرأة رقم 1 في حضور الانتخابات واللجان التزمت بالاجراءات الاحترازية

0

قال الدكتور حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، اليوم الانتخابى بدأ بشكل منضبط، والهيئة الوطنية للانتخابات قامت بمجهود كبير، من أجل هذا اليوم، فكان هناك تأمين والشرطة تواجدت فى كافة المحافظات، وأيضا وزارة الصحة كانت حاضرة، والكمامات كانت موجودة للحفاظ على التباعد الاجتماعى.

وأضاف أبو سعدة، خلال برنامج “المصرى أفندى”، على القاهرة والناس، مع الإعلامى محمد على خير، داخل اللجان كان هناك نظام، والعملية الانتخابية تمت بشكل جيد، والحضور فى نفس الوقت هادئ، فعلى مستوى انتخابات اليومين، لا يوجد ازدحام شديد، فالنسب متفاوتة وصلت فى بعض الأماكن 20 %، بسحب المناطق والمنافسين.

وأردف أبو سعدة، مطلوب من الأحزاب السياسية أن تحشد جماهيرها، ولكن من الصعب أن يحسب أى مرشح الانتخابات من أول جولة، لأن المنافسة حادة جدا، وهناك كثير من اللجان تشهد انتخابات قوية للغاية، والمنافسة فيها شرسة.

وتابع أبو سعدة، المنظمات الحقوقية راقبت الانتخابات، وحضر الكثير من الشخصيات العربية، وبعثة أجنبية مع منظمة شقيقة تراقب الانتخابات، ونطالب أن نشرف على الجولة الثانية من الانتخابات، وبالتالى هناك حضور من المنظمات الاقليمية والدولية، ووكالات الأنباء والصحافة، ونحن رصدنا دعاية انتخابية أمام بعض اللجان لأحزاب سياسية رغم الصمت الانتخابى، وبعض المندوبين أبلوغنا بوجود مال سياسى، وتم تصوير هذه الحالات.

واستطرد أبو سعدة، المرأة رقم 1 فى الحضور، حتى منذ عام 2011، وفى أى استحقاقات سواء انتخابات أو استفتاء، كما المتنافسون لديهم “تكتيك” فى طريقة الحشد، حتى يتجاوز النسبة المطلوبة، وسيكون هناك عمل مكثف لكافة المرشحين.ِ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.