حوادثعاجل

حبس وائل الإبراشي ومحمد الغيطي 6 أشهر وغرامه 2000 جنيه لكل منهما

كتب حمدى صابر أحمد

أصدرت محكمة أكتوبر برئاسة المستشار محمد حسين عامر، حكمًا غيابيًا بحبس كلا من الإعلامي وائل الإبراشي والإعلامي محمد الغيطي، 6 أشهر وكفالة مالية 2000 جنيه لكل منهما، على خلفية اتهامهما بالتأثير على الشهود وعلى سير التحقيقات في واقعة مقتل شخص على يد قاضي بمدينة نصر. حبس وائل الإبراشي ومحمد الغيطي
كانت نيابة استئناف القاهرة برئاسة المستشار رامي جبه، قد أمرت في وقت سابق بإخلاء سبيل الإعلامي وائل الإبراشي من سرايا النيابة بكفالة مالية قدرها 5 ألاف جنيه على ذمة الواقعة
وقد وجهت النيابة للإبراشي وقتها تهمة التأثير على سير التحقيقات وتوصيف وقائع محل التحقيقات على خلفية استضافته لشهادة قتل قاضى لمواطن بمنطقة مدينة نصر، حيث أدلت بتصريحات مغايرة لبعض ما أدلت به تحقيقات النيابة
وقال الإبراشي وقتها أنه استهدف التأكيد على أن القانون يطبق على الجميع، وأن المستشار الذي قتل مواطن ليس فوق القانون إلى جانب طرح تساؤلات منها: حول كيف يتحول قاضى له مكانته في المجتمع لقاتل بسبب مشاجرة تافهة وليدة لحظة كان يمكنه أن يواجه أي مشكله بالقانون وأن الهدف من الحلقة هو مناقشة القضية من الزاوية الاجتماعية دون أي تأثير على مجريات التحقيق، أو أي موقف مسبق تجاه أطراف القضية.
وجاءت التحقيقات على خلفية تقدم شقيق القاضي المتهم ببلاغ للنائب العام يتهم فيه الابراشي بالتأثير على جهات التحقيق وخلق صورة ذهنية سلبية عن شقيقه قبل انتهاء التحقيقات، بالإضافة للإعلامي محمد الغيطي أيضا والذي قدم حلقة في ذات اليوم تحوي محتواها نفس الموضوع
وأحالت النيابة وقتها التحقيقات إلى نيابة أكتوبر والتي أمرت بإحالة القضية من جانبها للمحاكمة فأصدرت المحكمة قرارها سالف الذكر في حق المتهمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى