خالفوا إجراءات كورونا.. تفاصيل جديدة في غرق 11 شابًا بالعجمي

0 1

أحمد سالم

كشفت الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية تفاصيل جديدة عن واقعة غرق 11 شخصًا بشاطئ النخيل، المغلق رسميًا، تنفيذًا لقرارات مجلس الوزراء.

وأوضحت الإدارة في بيان لها، أن عددًا من المواطنين نزلوا البحر بشاطئ النخيل في الخامسة و20 دقيقة فجر اليوم، بالمخالفة لقرار منع ارتياد الشواطئ الصادر من مجلس الوزراء.

وأشار البيان، إلى أن المواطنين نزلوا البحر في هذا التوقيت المبكر هربًا من ملاحقات الأجهزة التنفيذية.

وأضاف البيان، أن 10 أشخاص لقوا مصرعهم غرقًا دفعة واحدة أثناء تدافعهم لنزول البحر تباعًا لإنقاذ أحد الأطفال من الغرق، والذي لقي مصرعه هو الآخر.

كان 11 شخصًا لقوا مصرعهم غرقًا، اليوم الجمعة، في شاطئ النخيل، والذي يعرف بـ”شاطئ الموت”، في حي العجمي غربي الإسكندرية، بينهم 5 مفقودين بمياه البحر.

غرق 11 بشاطئ النحيل

وكشفت تحريات النيابة، تفاصيل واقعة غرق 11 شخصًا في شاطئ النخيل بالعجمي في مدينة الإسكندرية.

وقالت التحريات الأولية للنيابة، اتضح أن رحلة من رحلات اليوم الواحد جاءت مصطحبة ثلاث عائلات ونزلوا إلي البحر في الخامسة فجرا.

وأضافت، أن 3 أفراد منهم غرقوا، وهم شادي عبد الله زمار، من محافظة البحيرة كوم حماده، 19 عاما، وشقيقه سعد عبد الله زمار، متوفى 17 عام، وغرق أيمن غريب، 17 عاما، من محافظة البحيرة مركز ابو المطامير توفي 17 عام، ونزل أمام الحاجز الـ7، أحمد محمد 14 سنة، غريق لا يزال جثمانه في البحر، عمر دسوقي المنسي، 26 عاما يعالج في المستشفى بحالة خطيرة.

كما تم إنقاذ سيده تدعى” أسماء. ب” وتم نقلها إلي احدي المستشفيات القريبة في حالة خطيرة لتلقى العلاج اللازم، ولايزال جثمان سيدة تدعى ” فادية.م ” في مياه البحر، وتواصل قوات الإنقاذ البحث عنها وعن الجثة الأخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.