أهم الأخبارالفيديوهات

دار الإفتاء ترد على فيديو مدعي النبوة: مريض نفسي وعقلي

إسراء عبدالفتاح

«أنا المهدي المنتظر»..  فيديو انتشر على مواقع التواصل الاجتناعي منذ عدة أيام لشخص يدعى أنه المهدي المنتظر، وهو السؤال الذي ورد لدار الإفتاء المصرية للرد على هذا الفيديو وتوضيح علامات يوم القيامة.

ورد الشيخ أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، خلال البث المباشر الذي نشرته صفحة الدار على “فيس بوك”، على السؤال في الدقيقة 34، بأن الشخص الذي أدعى أنه المهدي المنتظر وأنه النبي بعد النبي عليه الصلاة والسلام، هو مريض نفسي وعقلي والكلام الذي نشره يدل على عدم العقل.

شاهد الفيديو .. 

شاهد رد دار الإفتاء عبر صفحتها:  

الآن بث مباشر للرد على أسئلتكم مع الشيخ #أحمد_وسام

Gepostet von ‎دار الإفتاء المصرية‎ am Mittwoch, 25. März 2020

إقرأ أيضًا :

دار الإفتاء توضح حكم صلاة الجنازة في الساحات

قالت دار الإفتاء المصرية إنه لا يشترط لصلاة الجنازة إقامتها بالمسجد، بل إقامتها خارجه أولى، خصوصًا في ظل إجراءات الحد من انتشار الوباء، مع مشروعية أدائها على دفعات منعًا للتزاحم،

و أضافت الدار عبر منشور لها عبر صفحة الفيس بوك أن الصلاة هي فرض كفاية إذا قام به البعض سقط عن الباقين.

دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء المصرية
دار الإفتاء: الصلاة حرام شرعًا في هذه الحالة

قالت دار الإفتاء المصرية، إنّه يحرم الإصرار على إقامة الجمعة والجماعات في المساجد، تحت دعوى إقامة الشعائر والحفاظ على الفرائض، مع تحذير الجهات المختصة من ذلك، وإصدارها القرارات.

وأكدت الإفتاء في بيان لها اليوم، أنّ المحافظة على النفوس من أهم المقاصد الخمسة الكلية، ويجب على المواطنين الامتثال لهذه القرارات الاحتياطية والإجراءات الوقائية التي تتخذها الدولة؛ للحد من انتشار الفيروس الوبائي.

وواصلت، إنه يجب على المواطنين من الناحية الشرعية، الالتزام بتعليمات الجهات الطبية المسؤولة عن محاربة الوباء المنتشر.

وأوضحت، أن تعليمات الصحة، تقضي بإغلاق الأماكن العامة من مؤسسات تعليمية واجتماعية وخدمية، وتعليق صلاة الجماعة والجمعة في المساجد في هذه الآونة؛ للحد من انتشار وباء فيروس كورونا.

وحذرت الدار، من أنه مرض معدٍ وقاتل، ينتقل بالمخالطة بين الناس وملامستهم بسهولة وسرعة، وقد يكون الإنسان مصابًا به أو حاضنًا له، دون أن يعلم بذلك أو تظهر عليه أعراضه.

وقف صلاة الجماعة

يواجه العالم خلال الفترة الراهنة، تحديًا بيولوجيًا يمثل خطرًا كبيرًا على الصحة العامة لسكان الكرة الأرضية، بعد الانتشار المخيف لوباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

ونظرًا لارتفاع حالات الإصابة في كافة الدول المتضررة بالفيروس يومًا تلو الآخر، أعلنت وزارة الأوقاف منذ قليل، إيقاف صلاة الجماعة والجمعة مؤقتا في كل المساجد على مستوى الجمهورية.

وأكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، في بيان له اليوم، أن القرار يأتي حرصًا على سلامة المصلين ولمدة أسبوعين لحين وقف انتشار الوباء، وانطلاقا من القاعدة الشرعية صحة الأبدان مقدمة على صحة العبادات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق