دار الإفتاء: مساندة الحاكم فى القيام بمهام عمله واجب شرعى

0

محمد الطوخى

قالت دار الإفتاء المصرية إن الإسلام يرى عمل ولى الأمر فى سياسة أمور البلاد والعباد من أعظم الأعمال والقربات التى يصلون بها إلى رضا الله تبارك وتعالى .

وأضافت دار الإفتاء على صفحتها الرسمية أن مساندة الحاكم وولى الأمر فى القيام بمهام عمله واجب شرعي وضرورة إنسانية فبها يتحقق استقرار المجتمع الإنساني وبواسطتها تنضبط أمور الحياة وتحفظ الحقائق وتقام شعائر الدين.

قال الفضيل بن عياض ” لو أن لي دعوة مستجابة إلا فى الإمام لصلاح الإمام صلاح البلاد والعباد ”

وأكدت دار الإفتاء على مساندة ولى الأمر والاجتماع على طاعته ومساعدته يقول الله عز وجل ” يا أيها الذين أمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم ” ويقول النبى (ص) ناصحا كل مسلم فى تعامله مع ولى أمره عليك السمع والطاعة فى عسرك ويسرك ومنشطك ومكرهك”

وأشارت دار الإفتاء على أهمية النصح له والصبر والمصابرة معه والدعاء له بالتوفيق والبعد عن مخالفته من سمات المؤمنين الصالحين وعلى ذلك إجماع العلماء فنجاح الحاكم فى عمله نصرة لدينه وقوة لوطنه ودعم لأبنائه فى مستقبل مميز .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.