“دي مش بنتي”.. اعترافات الأب صاحب واقعة تعرية طفلة بالدقهلية

0

سامح الألفي  – نورا سعد

تجرد أب من مشاعر الأبوة على مرأى ومسمع من الناس من أهالي قرية بانوب التابعة لمدينة نبروه، بمحافظة الدقهلية، وقام بخلع ملابس رضيعته بالكامل، وتركها في الشارع معرضاً حياتها للخطر، بل قام بما هو أقسى من ذلك بمنع الأهالي من إنقاذها من بين يديه، وذلك للانتقام من زوجته لخلافات أسرية بينهما.

وكانت مديرية أمن الدقهلية، قد ألقت القبض علي الأب صاحب واقعة تعرية طفلته وتركها تحت المطر والبرد في الشارع، وذلك بعد تداول فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي، ويظهر فيه الأب وهو يقوم بتجريد طفلته الرضيعة من ملابسها.

تنقل “اليوم” ملخص الاعترافات الأولية للمتهم بعد القاء القبض عليه في مدينة نبروة بالدقهلية، وقامت المباحث بالتحفظ على هاتفه و تحرير محضر الاتهامات، و ذلك تمهيداُ لاحالته للنيابة العامة ليخضع للتحقيق.

بدأ والد “طفلة التعرية” أقواله أمام النيابة قائلا: ”دي مش بنتي، ولقيت على موبايل امها 3 فيديوهات جنسية”، مضيفا “دي مش بنتي وأمها مش تمام وعلى علاقة بخطيبها السابق
لافتا أنه اكتشف بالصدفة، علاقة زوجته والدة الطفلة بخطيبها السابق عندما قام بالبحث في هاتفها.

وبسؤاله عن الدليل لم يقدم أي أدلة تثبت صحة كلامة، واشار إلى أنه حاول تقويم زوجته بالضرب والتعنيف اكثر من مرة ولكنها لم ترتجع واستمرت بالتواصل مع أشخاص لا يعرفهم ومن ضمنهم خطيبها السابق على حد قوله.

وفي محضر الشرطة، قالت الزوجة، إن اقوال زوجها عبارة عن تهم فقط ليبرر فعلته و يتهرب من جريمته الموثقة بالفيديو بحق طفلتهما وتعريتها ومحاولة حرقها وسط الشارع، لولا تدخل الجيران ومنعه، مؤكدة أنها “عانت مع زوجها طوال مدة زواجهما التي وصلت لعامين، وأنها كان تعاني من الضرب والتعذيب منه بشكل مستمر، و أضافت أنه “أجبرها على توقيع إيصالات أمانة على بياض، كان يبتزها بها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.