د عبدالمنعم فؤاد : الإدعاء بأن زواج المسلمة من غير المسلم حلال يريد إثارة الفتن

0

 

علق الدكتورعبدالمنعم فؤاد أستاذ العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر الشريف على تصريح الدكتوره آمنه نصير الذى آثار الجدل حول أنه يجوز زواج المسلمة بغير المسلم سواء أكان مسيحى أو يهودى ولا يوجد نص فى القرآن يدل على منع زواج المسلمة بغير المسلم .

قال المشرف على الرواق الأزهرى إن الذين يثيرون الغبار حول قضايا لاداعي لإعلانها وإثارة اللغط حولها الآن لكونها محسومة ومعلومة شرعا مثل زواج المسلمة بغير المسلم والإدعاء بأنه حلال !؟ هؤلاء يريدون إثارة الفتن بين أبناء المجتمع  .

وأضاف أستاذ العقيدة والفلسفة على صفحته الرسمية أن هؤلاء يتناسون أن بلادنا في حاجة إلى استقرار فكري ووطني ،  فالأمر محسوم دينيا منذ عهد النبي  – صلى الله عليه وسلم – ونزلت فيه آيات واضحات يتعبد بها المسلمون رجالا ونساء ليلا ونهارا ، والسنة شرحت ذلك والأمة قالت لربها ونبيه صلوات ربي عليه : (سمعنا وأطعنا ) واستقر الأمر إلى وقتنا هذا وإلى قيام الساعة إذ لا يجوز شرعا زواج المسلمة بغير المسلم ، ولو وقع فهو زنا محرم ويخالف الشرع  والدستور والقانون .

أوضح د عبدالمنعم فؤاد أن هناك ثوابت يا سادة أقرها الشرع وارتضاها المجتمع  ، ولا يجوز العبث الفكري تجاهها  ” والفتنة نائمة لعن الله من أيقظها ” ، لأن هذا الزعم لو صدقه الشباب ، وترجموه لواقع في محيط حياتنا لاشتعلت الفتن وظهرت الاضطرابات في القرى والمدن والنجوع .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.