أهم الأخبارتقارير و تحقيقات

رئيس الإنسانية.. 7 سنوات من جبر خواطر الشعب المصري

تمر اليوم الأربعاء 30 يونيو، الذكرى الثامنة لتولي الرئيس عبدالفتاح السيسي، قيادة زمام أمور الشعب المصري بعد أن قامت ثورة شعبية مهيبة ومن ثم بدأت بعدها ظهور التطوير في كافة المجالات وعلى كافة مستويات الحكومة المصرية للإرتقاء بالشعب المصري.

لم يكن «رئيس الإنسانية» كما يلقبه الكثير من المواطنين رجل يبحث عن السلطة، بل قام على مدار الـ 8 سنوات الماضية بمواقف أثبتت أنه أب لجميع المصريين، حيث شهد العديد من المواطنين مواقفه الإنسانية الجابرة للخواطر.

وفي التقرير التالي يرصد اليوم أبرز مواقف الرئيس السيسي مع المواطنين والتي ظهر فيها جبره لخواطر الشعب المصري:

1- الست صيصة:

«انتي شرفتي الرجال والسيدات بكفاحك يا حاجة صيصة»، هكذا كرم الرئيس عبدالفتاح السيسي السيدة صيصة، التي تنكرت في زي رجل لجلب الرزق لأبنتها بعد وفاة زوجها في الصعيد، فعملت في حمل الطوب وغيرها من مواد البناء متنكرة في زي الرجل، ليعلم الرئيس السيسي بقصة هذه السيدة ويقرر جلبها وتكريمها في احتفالية عيد الأم.

السيدة صيصة
السيدة صيصة

2- فتاة العربة بالإسكندرية:

فتاة مصرية بسيطة تعمل على نقل البضائع المختلفة للمحال التجارية عبر تروسيكل، لتوفير مبلغ لتعيش عليه، ليعلم الرئيس السيسي بقصتها ويطلب مقابلتها تقديرًا لكفاحها.

ووجه الرئيس السيسي وقتها توفير سيارة لنقل البضائع وتمليكها للفتاة بعد تعليمها القيادة، إضافة إلى التكفل بتأثيث شقة نجل شقيقها الذي يستعد للزواج، كما حلت الفتاة على مؤتمر الشباب الوطني، لتكون نموذجًا لكل شاب وفتاة لتعلم الإرادة والعزيمة.

فتاة التروسكل
فتاة التروسكل

السيدة مروة العبد:

انتشرت عبر منصات التواصل الاجتماعي قصة السيدة مروة العبد، فتاة التروسيكل بمحافظة الأقصر، ليقرر الرئيس السيسي تكريمها بعد معرفة قصتها، وتم استقبالها بقصر الاتحادية،  كما وعد الرئيس بالتكفل بمصروفات زواج شقيقتها وتوفير منزل لها في محافظتها الأقصر.

مروة العبد
مروة العبد

عم صبحي:

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي قصة عم صبحي، والذي ظهر وهو يمل كراتين كتب كثيرة، وعلى الفور علم الرئيس عبدالفتاح السيسي بقصة عم صبحي، ووجه بتحقيق كل طلباته هو وأسرته.

وظهر عم صبحي في إحدى القنوات التليفزيونية، قائلًا: «ربنا يبارك في الرئيس، وتحيا مصر، وطلباتى بسيطة جدا أنفسى أزور بيت الله الحرام وأجهز حفيدتى وحاجة اشتغل فيها».

عم صبحي
عم صبحي

الطفل أحمد ياسر:

كان يحلم هذا الصغير بلقاء الرئيس السيسي وتقدمت أسرته بطلب حينها إلى المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء آنذاك، موضحة أن الطفل يعاني مرض السرطان ليستجيب الرئيس على الفور ويلتقي الصغير محتضنه بكل ما أوتي من حنان الأب ورحمة الطبيب الذي يتمنى شفاءً عاجلًا للمريض.

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى