أخباراخترنا لك

رئيس الوزراء يوجه بتطوير المباني المتهدمة في نطاق قصر محمد علي

 تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، صباح اليوم، مشروع ترميم ورفع كفاءة قصر محمد علي باشا بمنطقة شبرا الخيمة؛ لمتابعة سير الأعمال والموقف التنفيذي للمشروع، ورافقه الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، واللواء عبد الحميد الهجان، محافظ القليوبية، ومسئولو الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

   واستهل رئيس الوزراء جولته التفقدية، بالإشارة إلى ما تقوم به الدولة حاليا من تنفيذ مشروعات عديدة لترميم ورفع كفاءة عدد كبير من المواقع الأثرية على مستوى الجمهورية؛ وذلك وفق توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بإعادة هذه المواقع إلى رونقها الحضاري؛ كي يتنسى إعادة وضعها على قائمة المزارات السياحية والتاريخية في أقرب وقت ممكن.      

  وخلال تفقده أعمال الترميم، استمع رئيس الوزراء لشرح من وزير السياحة والآثار حول مشروع التطوير، مشيرًا إلى أن الوزارة تجري أعمال ترميم قصر محمد علي بشبرا الخيمة على قدم وساق، للانتهاء من تنفيذه في أقرب وقت؛ تمهيدا لافتتاحه، وقال إن القصر يقع على مساحه 26 فدانا، وتم بناؤه في عام ١٨٠٨م، واستمرت عملية البناء حتى عام 1821، وهو مكون من مبنى كشك الجبلاية الذي يتخذ شكل المستطيل ويتكون من طابق واحد، ومبنى قصر الفسقية، وأشرف على التنفيذ مُشيّد عمائره المهندس المعماري ذو الفقار كتخدا.

تفقد رئيس الوزراء الغرف التي يتكون منها القصر، وتشمل الغرف: العرش، والأسماء «الأسرة العلوية»، والطعام، والبلياردو، كما تفقد الجزء الخلفي لمبنى الفسقية.

ووجه «مدبولي»، بدهان المباني المحيطة بالقصر لإضفاء مظهر جماليّ عليه، وفي الوقت نفسه وجه بدراسة إقامة سياج شجري حول البرجولة الواقعة في هذه المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى