ربطوه بحبل في عمود إنارة.. تفاصيل القبض على المتهمين بالتنمر على معاق بدكرنس بالدقهلية

0

نورا سعد – سامح الألفي

أمرت النيابة العامة بمدينة دكرنس، بمحافظة الدقهلية، بحجز 5 من المتهمين في واقعة التنمر والسخرية على شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة والتي أثارت حالة من الغضب بين رواد صفحات التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا بتحرك الأجهزة الأمنية لضبط الشباب الذين ظهروا في الفيديو، ومحاسباتهم في واقعة ضرب وتعذيب الشاب.

وذلك بعد ما قاموا فى فيديو بضربه ولف حبل حول عنقه وسحبه منه، وإنزاله من مركبة توكتوك، والمقطع الآخر يقومون بربطه في عمود إنارة، بدافع استفزازه والسخرية منه.

وطالبت النيابة العامة بفحص كاميرات المراقبة التي رصدت الواقعة في مكان حدوثها، والتحفظ على محتوياتها، ومذلك انتداب مهندس فني لفحص الدراجة “توك توك” ، تحت إشراف المستشار حسام معجوز، المحامي العام الأول لنيابات شمال المنصورة الكلية.

كما طالبت نيابة دكرنس رفع البصمات من الشاسيه والموتور، وبيان إذا كان مبلغ بسرقتها من عدمه واستدعاء مالكها الأصلي، والتحفظ على التوك توك وهواتف المتهمين.

حيث تمكن فريق البحث من الكشف عن هوية المجنى عليه ويدعى «محمد ابراهيم أحمد محمود»، 24 سنة وشهرته «بكار»، ومقيم بندر دكرنس طرف «ماجدة محمد أحمد ابراهيم فوده»، 66 سنة ربة منزل ومقيمة بذات العنوان.

وذلك بعد أن تلقى اللواء رأفت عبد الباعث، مدير أمن الدقهلية، إخطاراً برصد المتابعة الأمنية على العديد من مواقع التواصل الاجتماعي، لمقطع فيديو يظهر فيهما مجموعة من الشباب خلال التنمر على شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة، وبالفحص وتكثيف عمليات البحث حدد ضباط مباحث دكرنس الأشخاص الذين يظهرون بالفيديوهات ويأتون بأفعال الإعتداء والتنمر على« المجني عليه وهم «محمد المرسي محمود وشهرته الصامولي»، 19 سنة، نقاش و «خالد علاء رمضان »، 20 سنة عاطل، و«محمد رجب منصور »، 21 سنة عاطل، بالإضافة لكل من: «محمد أحمد محمود » 23 سنة سائق ومقيم بعزبة الصايغ، و «أشرف العدل أحمد عبده»، 25 سنة عاطل ومقيم قرية، وجميعهم يقيمون بقرية «المحمودية» دائرة مركز دكرنس، واعترفوا بارتكاب الواقعة بقصد السخرية من المجني عليه وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة.

وترجع بداية ظهور الشاب في مقطع فيديو وهو مربوط بحبل من رقبته و يبكي بحرقة، ويصرخ: «فكوني»، وسط ضحكات مجموعة من الشباب المحيطين به، وعندما سقط الشاب علي الأرض قام أحدهم بجذبه من ملابسه، محاولاً مساعدته على الوقوف، قائلاً له: «أوعى علشان متقعش في الترعة»، ويتابع: “صوروا صورا”.

وأكد بعض المتابعين أنهم يعرفون الشاب، ويدعى «بكار» من مدينة دكرنس، بمحافظة الدقهلية، وأنه تم نشر أكثر من فيديو لوقائع التنمر عليه، واستغلال إعاقته في التحقير من شأن الشاب، ووجه أحد المتابعين استغاثة لكل من النائب العام ووزارة الداخلية ووزارة التضامن الاجتماعي.

وتسببت مقاطع الفيديو المتداولة لواقعة التنمر والسخرية على شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في إثارة حالة من الغضب بين رواد صفحات التواصل الاجتماعي، الذين طالبوا بتحرك الأجهزة الأمنية لضبط الشباب الذين ظهروا في الفيديو، ومحاسباتهم في واقعة ضرب وتعذيب شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.