«رمزًا كبيرًا للوطن».. الخارجية تنعى الفريق العصار

0

إسراء عبدالفتاح

نعت وزارة الخارجية ببالغ الحزن والأسى قامةً عظيمةً ورمزاً كبيراً للوطن، وهو الفريق محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، والذي وافته المنية اليوم.

وتتقدم وزارة الخارجية لأسرته بخالص العزاء وصادق المواساة، داعيةً المولى عزّ وجلّ أن يتغمده بواسع رحمته وعظيم مغفرته.

تعرف على دور «الفريق العصار» في ثورتي 25 يناير و30 يونيو

نعي مجلس النواب برئاسة علي عبدالعال، وفاة الفريق محمد العصار، وزير الإنتاج الحربي، والذي وافته المنيه اليوم الاثنين.

وقال في بيان له: «بقلوب مطمئنة راضية بقضاء الله وقدره، ينعي مجلس النواب إلى شعب مصر العظيم، إبنا بارا من أبناء مصر اللذين خرجوا من نبتها الطيب، والذي حمل لواء الدفاع عنها في مسيرة عطاء امتدت لعقود مضت، شارك في حروبها التي خاضها جيش مصر دفاعا عن الوطن، وحماية لترابه المقدس».

وتابع:  «لقد كان المغفور له مصدرا للفخار والصمود، وسيظل شاهدا أمينا لملحمة الشرف والعزة التي خاضتها مصر خلال حقبة من الزمن، بما حوته من أحداث فارقة، هي الأخطر أثرا والقاسية بمسئولياتها الجسام، حفلت بالأنواء والأهوال».

وأضاف: «استحق المغفور له  تقدير بلاده ،قبل انتقاله إلى جوار ربه، بمنحه وشاح النيل لقاء ما قدمه من عطاء لوطنه، كان المغفور له مثالا يحتذى في الإيمان بالله، والثقة بالنفس، والأمل في المستقبل والمهنية والأمانة والكتمان».

واختتم: « إننا نفتقد هذا الرجل العظيم، ولا نملك إلا أن ندعو الله عز وجل أن يشمله بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهمنا وشعب مصر صبر المؤمنين».

على مدار 5سنوات.. إنجازات حققتها «الإنتاج الحربي» في عهد «العصار»

نعي الاتحاد العام لأقباط من أجل الوطن برئاسة كريم كمال ونائبة رئيس الاتحاد ولاء عزيز والأمين العام للاتحاد محب شفيق ببالغ الحزن والأسي الفريق محمد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربي واحد قادة القوات المسلحة الأبطال وصاحب الدور البارز في ثورة ٣٠ يونيو المجيدة والذي خدم الوطن والمواطن بكل أمانة في جميع المواقع التي تولاها .

وتقدم الاتحاد بخالص العزاء إلي السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية والقائد الأعلي للقوات المسلحة و للقوات المسلحة المصرية في أحد قادتها وأبطالها الكبار وللدولة المصرية في وزير عمل وأنجز الكثير من الإنجازات خلال تولي وزارة الإنتاج الحربي والي عائلته الكريمة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.