روائي: «خواجات» بدأوا الصناعة المصرية وأسسوا اتحاد الصناعات والإنجليز لم يكن لهم دور

0

أكد مصطفى عبيد، الكاتب الصحفي والروائي، أن كتابه “سبع خواجات” تطرق لمعرفة تاريخ الصناعة المصرية وعلاقتها بالرواد الأجانب، مؤضحًا أن الكتب المصرية والأبحاث العلمية التي تناولت الرأسمالية الأجنبية تحدثت على أن الأجانب هم أعداء لنا، مشيرًا إلى أن الإنجليز لم يكن لهم أي صناعات في مصر.

وأضاف “عبيد”، خلال حواره ببرنامج “حديث القاهرة”، مع الإعلامي إبراهيم عيسى، المُذاع عبر قناة “القاهرة والناس”، أن أحاديث تدولت وهي غير صحيحة بان الرأسمالية الأجنبية التي كانت موجودة في مصر كانت انتهازية ولم تستثمر في المشاريع وهذا كذب، حيث إن الصناعة في مصر بدايتها على يد رواد أجانب، كما أن الطامحين في أوروبا كانوا ينظروا لمصر على أنها بلد تحقيق النجاح والأحلام، مؤكدًا أن الرأسمالية الأجنبية في مصر عانت أخطاء غير علمية كثيرة.

وأشار إلى أن مصر 1917 كان نشاطها الاساسي الزراعة وكانت بها الصناعات القائمة على الزراعة كالقطن والنسيج وليس هناك كيان ينظمها، اتحاد الصناعات تأسس على يد 7 أجانب و7 مصريين، متابعًا: “إيطالي سُمي سورناجا أسس صناعة الخزف ودعم النقابات العمالية، وكوتسيكا خواجة يوناني أسس صناعة السبرتو في 1920 واستخدمها في إنارة الشوارع، كما أن زغيب أسس أول مصنع للمربى”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.