سعفان وأبو العينين يشهدان توقيع عقد إنتاج وبث برنامج تليفزيوني لخدمة المواطنين

0

شهد وزير القوى العاملة محمد سعفان ، والنائب محمد أبو العينين عضو مجلس النواب ورئيس مجلس إدارة مجموعة سيراميكا كليوباترا وشبكة قنوات صدى البلد ، توقيع عقد إنتاج وبث برنامج تليفزيوني ، بين مجلة “العمل” التابعة لوزارة القوي العاملة  ، ومجموعة كليوباترا لبدء إنتاج وتنفيذ برنامج “أحلام مواطن” وشبكة قنوات صدي البلد.

وأكد الوزير عقب التوقيع أهمية تلك الخطوة التي تقوم بها مجلة العمل ، لإيجاد تلاقي في الرؤي والعمل المشترك بينها وقناة صدى البلد ، لخدمة المجتمع، والذي تحاول من خلاله المجلة أن تغطى الجزء الخاص بمنظومة العمل الثلاثية في مصر “الحكومة وأصحاب الأعمال والعمال”  ، مشيرا إلي أن هذا العمل تشترك فيها مؤسسات المجتمع المدني من خلال مؤسسة “سقيا الماء” التي تخدم المواطن المصري في كافة أنحاء الجمهورية .

وشدد سعفان على دور الوزارة في خدمة المواطن وتحقيق صالحة في مختلف مجالات العمل وقطاعاته ، مقدما الشكر لكل فريق العمل على مجهوده في إتمام وإنجاح هذا التعاون ، منتظرين الثمرة الطيبة الناتجة عنه على شاشات قناة صدي البلد ، والتي سيتم العرض من خلالها لكل الموضوعات التي تهم المواطن المصري سواء من قريب أو بعيد ، وتؤدي الخدمة الكاملة له حتى نصل بالمجتمع المصري لأرقى الأوضاع التي نتمناها جميعاً .

وأضاف الوزير أنه من خلال هذا البرنامج سنعمل جاهدين للوصول لكل متطلبات المواطن المصري ومناقشة كل موضوعاته ، وعرض كل الحقائق عليه ، لمعرفة الحقيقة ، والتنبيه بالشائعات والأكاذيب المنتشرة في المجتمع ، والتي تحاول أن تنال من الحكومة المصرية ، بتقديم محتوى يوضح الصورة الحقيقية لكل ما تقوم به الدولة  المصرية لخدمة أبنائها .

ومن جانبه قدم النائب  محمد أبو العنيين الشكر للوزير وفريق العمل القائم على البرنامج ، مؤكداً مجهود وزارة القوي العاملة في الفترة الحالية، وفكرها المتجدد والذى نشعر جميعاً من خلاله أنها في قلب كل حدث ، ترعى العامل المصري وتحميه وتوفر له ظروف تشغيل آمنة ، بما يتوافق مع المعايير الدولية وتتماشى مع التقدم العالمي وتتفاعل معه .

وأضاف أبو العينين أنه لابد من توفير وسيلة اتصال مباشرة مع قوة العمل والإنتاج الموجودة داخل مصر ، لافتا إلي أن الإنتاجية هي التي يقدرها العالم حالياً ،وانتهى زمن امتلاك الثروات والتراث ، وأصبح الاهتمام بالإنتاجية من أهم سبل التقدم ، مشيرا إلي أن مقاييس العالم حالياً ليس بما تملك وإنما بما تنتج .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.