سوق العبور.. نقلة حضارية تحتضنها أرض العاصمة

0

يعد سوق العبور نقلة حضارية هامة ومثالا للاسواق الحضارية التي تحتضنها ارض العاصمة، بني على أحدث مستوي عالمي ليكون الأول على مستوى الشرق الأوسط وروعي في تصميمه طبيعة المجتمع المصري وأساليب استهلاكه ،وتم افتتاحـه في 10/6/1994، و قد قدم حلولا جذرية لمشاكل الأسواق القديمة في روض الفرج وغمرة والتي كانت سبباً في وصول نسبة الفاقد في الخضر والفاكهة إلى 50-60% في بعض الأصناف وهو ما كان يعادل 1.2 مليار جنيه سنوياً.

يقع سوق العبور على طريق مصر الإسماعيلية الصحراوي شرق القاهرة عند الكيلو 25 وعلى بعد 4 كيلو متر من الطريق الدائري ، وتبلغ مساحته 300 فدان ، كما بلغت تكلفة إنشاء السوق 229 مليون جنيه.

وفيما يتعلق بحجم التعامل فان السوق يستوعب 361 طن منتجات غذائية في الساعة الواحدة، 3.5 مليون طن سنويا قيمتها 7 مليار جنيه ، بطاقة استيعابية 6500 تاجر ويحتوي على اكبر تجمع لتجار الخضراوات والفاكهة والاسماك

وتقدم محافظة القاهرة لمواطنيها خدمة عرض لاسعار الخضراوات والفاكهة والاسماك بسوق العبور ضمن الخدمات المتعددة التي تقدمها الصفحة الرسمية لمحافظة القاهرة لخدمة مواطني العاصمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.