أهم الأخبارثقافة

شيخ الأزهر: تخلينا عن تراثنا وأصبحنا غير قادرين على صناعة إطار سيارة

أحمد سالم

رد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر ، على حديث الدكتور محمد الخشت، رئيس جامعة القاهرة، خلال فعاليات الجلسة الرابعة من مؤتمر الأزهر العالمي.

وقال شيخ الأزهر ، صباح اليوم، إن تراث العرب والإسلاميين لم يعد يتبقى منه شيئًا، مشيرًا إلى أننا أصبحنا نعتمد على عادات وتقاليد الغرب والدول الأوروبية في كل شيء.

وأضاف الطيب، أن القرارات الفارقة في العالم يتشاور فيها ويتخذها زعماء وقادة الدول الغربية في إشارة إلى منه إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ولفت إلى أنه لا يوجد شخص عربي أو إسلامي يتشاور في تلك المناقشات، مما يضعف دور العرب والإسلاميين في العالم.

وأوضح، أن العرب أصبحوا يعتمدون في طعامهم وشرابهم وكل شيء على تقاليد الغرب، حتى أن الدول العربية أصبحت لا تستطيع صناعة إطارات السيارات.

الدكتور أحمد الطيب أكد خلال كلمته، أن الإسلام بريء من الإرهاب والإرهابيين فيما يقومون به من أعمل قتل وتخريب وتدمير للشعوب، مشيرًا إلى أنه قال ذلك مرارًا وتكرارًا في المؤتمرات السابقة للأزهر الشريف.

وأشار أن هناك يد وصفها بالخبيثة، تحاول دائمًا تشويه صورة الإسلام وتحمله ما تقوم به الجماعات الإرهابية من أضرار في العالم أجمع.

مؤتمر الأزهر العالمي

ألقي السفير عمرو موسي، الرئيس السابق لجامعة الدول العربية، كلمة خلال الجلسة الخامسة تحت عنوان «دور المؤسسات الدولية فى تعزيز تجديد الخطاب الديني»، ضمن فعاليات مؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي الذى بدأت فعاليته منذ الأمس.

وقال موسى إنه وفقًا لحديث النبى صلى الله عليه وسلم، إن الله يبعث على رأس كل مائة عام من يصلح لهذه الأمة أمر دينها.

وأكد أننا نعيش الآن على رأس سنة جديدة ويجب علينا أن نجدد فى الخطاب الديني ونغير نظرتنا لبعض الأمور الدينية والتى يظنها البعض أنها ثوابت لا تغيير فيها.

وأعرب عن مدى شكره لدولة كامبيا، التي تصدت للعنف الذى يمارس على بعض الجاليات الإسلامية في عدة دول آسيوية، مشيرًا إلى أنها أرسلت شكوى للمحكمة الدولية واستطاعت أن تحصل على حقوقهم الإنسانية التى يستحقونها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق