أخبارأهم الأخبار

صاحب لقطة السلام بين رجلي دين إسلامي ومسيحي: الصورة الحلوة رزق

روي  الطالب حسن جمال، مصور صورة تبادل رجلي دين إسلامي ومسيحي السلام، تفاصيل التقاطه لصورة ، قائلا :” إنه يحب تصوير الشارع من خلال التقاط الصور بالموبايل، معقبا:” أحب التصوير فى الشارع لتوثيق اللقطات والاحداث العفوية “.

وأضاف جمال، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج ” صباحك مصري” المذاع على فضائية ” ام بى سي مصر”، أنه من عادته تصوير ملامح الناس الكبيرة في السن داخل القطار، وبالصدفة شاهد شيخ وقسيس فى محطة نجع حمادى يلوحون لبعضهم البعض.

وتابع:” مكنتش عامل حساب انهم يسلموا على بعض، انما كنت عامل حسابى اصور صورة تجمعهم فقط”، منوهًا أنه لم يكن يتخيل ان تحظى صورته بهذا الكم من التفاعل، معقبا:” الصورة رزق، وربنا رزقنى بيها وصورتها”.

وواصل حديثه قائلا: ” الصورة وصلت لابن القس وتواصل معى وشكرنى عليها، وحرص والده على التعليق على الصورة المنشورة”.

وأضاف جمال، أن الروح المصرية الجميلة خلال التعاملات اليومية تحتاج إلى التوثيق والخروج للنور على حد وصفه من جديد، كنوع من إحياء الروح المصرية الجميلة ولكن عبر التصوير، لافتًا إلى أنه يهوى التصوير منذ 5 سنوات، عبر كاميرا هاتفه المتواضع، كثيرا ما تلقى صوره رواجا وتفاعلا كبيرا بين رواد التواصل الاجتماعي، مشيرا إلى أنه ما زال يدخر من مصروفه الجامعي لشراء كاميرا احترافية dslr لينطلق بعد ذلك في مشروع تصوير صغير للتراث المصري بصعيد مصر.

وأثارت صورة تبادل رجلي دين إسلامي ومسيحي السلام داخل محطة نجع حمادي بقنا، تفاعلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي خلال 24 ساعة الأخيرة، وأطلق عليها بعض رواد التواصل الاجتماعي صورة المحبة الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى