أهم الأخباراخترنا لكالأخبار

صدمة.. تسجيل إصابات بفيروس كورونا لم يختلطوا بالمرضى

جهاد علي

أعلنت منظمة الصحة العالمية بالصين، اليوم السبت، عن قلقها البالغ بشأن تسجيل عدد من إصابات «فيروس كورونا»، لأشخاص لم يسافروا الصين أو يختلطوا بالمرضي، وجاء ذلك فى نبأ عاجل وفقًا لفضائية «إكسترا نيوز».
ويذكر أن لجنة الصحة، أعلنت أيضًا عن عن تسجيل 109 حالات وفاة جديدة بوباء «فيروس كورونا» في الصين، مايرفع الحصيلة إلى 2,345 ضحية.
 أول علاج لـ«فيروس كورونا»
كشفت منظمة الصحة العالمية عن الموعد المتوقع لطرح أول لقاح ضد «فيروس كورونا» المنتشر فى العالم.
وقال المدير العام للمنظمة، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، إن أول لقاح ضد فيروس كورونا الجديد لن يكون متاحًا قبل 18 شهرًا، وأوضح أن كل شئ فى الوقت الحالي يتعين باستخدام الأسلحة المتاحة، وجاء ذلك وفقًا “رويترز”.
وتابع أن فيروس كورونا الجديد سيحمل اسم “كوفيد-19”.

وذكرت السلطات الصحية في الصين، أن حالات الوفاة الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في الصين، تخطى حاجز الألف للمرة الأولى ليصل إلى 1016 شخصًا.

كما ذكرت لجنة الصحة الوطنية ببكين، أن عدد الوفيات ارتفع بعد تسجيل 108 حالات خلال يوم الاثنين، حسبما نقلت وكالة بلومبرج للأنباء.

وسجلت مقاطعة هوبي، بؤرة انتشار الفيروس، 103 حالات وفاة يوم الاثنين، مقارنة بـ 91 حالة في اليوم السابق، إلا انه سجل 2097 إصابة جديدة، وهو أقل معدل إصابة يومي منذ مطلع الشهر الجاري.

ومن المقررأن تنظم منظمة الصحة العالمية مؤتمرًا عن فيروس كورونا، يستمر يومين، اعتبارا من اليوم الثلاثاء، يشارك فيه خبراء في الفيروس.

فيروس كورونا

يعاني الشعب الصيني من ظروف قاسية في الآونة الأخيرة، بعد تفشي فيروس كورونا منذ بداية العام الجديد، نابعًا من مقاطعة ووهان ما أدى إلى رحيل أكثر من 493 شخص وإصابة الآلاف.

المرض الضي اجتاح الصين وامتد إلى دول عديدة، تسبب في معاناة كبيرة للمصابين، فكان لزامًا أن يتواجد عدد كبير من الأطباء والممرضين باستمرار، لاستقبال المصابين بفيروس كورونا، والكم الهائل الذي يتردد على المستشفيات.

وبالتالي فإن المصابين وحدهم، من يعانون من الأضرار والمرض، بل تعدى أذى الفيروس الفتاك الأطباء والممرضين، اللائي تركزت مهمتهم في مكافحته، ليسبب لهم أضرارًا نفسية وجسدية، في ظل عملهم لساعات طويلة بدون نوم.

وتداول بعض الصور على مواقع التواصل الاجتماعي هزت قلوب الملايين، عندما خرج طاقم التمريض والأطباء من جناح العزل بالمستشفي، وقاموا بخلع الملابس الواقية، حيث وجدوا أن الأقنعة تركت علامات حمراء على جلد الوجه.

وجاءت طرق الوقاية من الفيروس على النحو التالي:
  • استخدام المنديل عند العطس أو السعال وتغطية الفم والأنف به، ثم التخلص منه في سلة النقابات.
  • وغسل اليدين جيدا بالماء والصابون أو المواد المطهرة الأخرى التي تحتوي على الكحول لتعقيم البدين، خصوصًا بعد السعال أو العطس واستخدام دورات المياه، وقبل وبعد التعامل مع الأطعمة وإعدادها.
  • لبس الكمامات أثناء الحج أو العمرة.
  • تجنب ملامسة العينين والأنف والفم باليد، فاليدان يمكن أن تنقل الفيروس بعد ملامستها للأسطح الملوثة بالفيروس
الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق