أخبار أسيوطمحافظات

صور..”برمهات” شهر نمو وحصاد الزراعة والخير للفلاح المصري

محمود سيد وإيهاب علي

استخدم المصريون القدماء أول تقويم في التاريخ، وذلك خلال موسم فيضان نهر النيل، وارتباطه بالحياة الزراعية والنماء والخير وموسم ري الأرض والحصاد؛ حتى توارثها الفلاح المصري بشكل أساسي في تقسيم السنة الزراعية بالنسبة له.

ارتبطت الشهور القبطية بالزراعة حتى أطلق الفلاح المصري عليها عدة أمثال شعبية، فشهر «برمهات»، وهو الشهر السابع من التقويم المصري القديم، «برمهات روح الغيط وهات قمحات وعدسات وبصلات»، وقد ينحسر فيضان النيل وتبدأ المحاصيل الزراعية في النمو ومعها الخير للفلاح.

وقال ناجي جمعه علي، مهندس زراعي، ورئيس الوحدة الزراعية بقرية التتالية بمركز القوصية بمحافظة أسيوط لـ«اليوم»: إن شهر برمهات من الأشهر القبطية المرتبطة بالزراعة ودائما ما يستخدمها الفلاح المصري في حسابات الزراعة وتحديد مواعيد الزراعة وري الأرض، ومعرفة المحاصيل الشتوية والصيفية.

وأضاف رئيس الوحدة الزراعية بقرية التتالية، أن الفلاح المصري يتميز بإطلاق الأمثلة الشعبية على الشهور القبطية وشهر برمهات له مثال شعبي كان يقال في وصفه “روح الغيط وهات، قمحات وعدسات وبصلات”، في إشارة للحصاد ونماء الزرع، وكان ذلك الشهر يأتي ميلاديا في الفترة ما بين ١٠ مارس و٨ أبريل، واشتهر ذلك الشهر بالخير الوفير، ومواسم الحصاد، وتجلى ذلك في معنى المثل على كثرة الطعام.

وأشار المهندس ناجي جمعه، إلى أن شهر «برمهات» القبطي، يتزامن مع طقس مائل للحرارة ودفء الأرض وإنباتها، حيث ارتفعت درجة الحرارة لتشير إلى قرب رحيل فصل الشتاء.

محصول شهر «برمهات»

وأوضح ناجي جاد المولي، مزارع بأسيوط، أن الفلاح المصري القديم قسم السنة القبطية إلى ثلاثة فصول كل منها أربعة أشهر وتبدأ مع موسم فيضان نهر النيل، وفصل بذر البذور و فصل الحصاد ويكون في شهر مارس وابريل، ولا تزال هذه الشهور تستخدم في الريف المصري المعاصر، ومرتبطة بمواعيد الزراعة والحصاد.

وأضاف رمسيس مريد غبروش، مزارع بأسيوط، أن شهر برمهات، تنضج فيه المحاصيل الزراعية، وتتعدد في هذا الشهر خيرات الحقل ما بين ثمار وخضر، لأن الشتاء يكون مودعًا والربيع مقبلً، وهو ما أشارت إليه الأمثلة إلي «في برمهات، روح الغيط وهات من كل الحاجات»، ما يؤكد أن هذه الكثرة من الخيرات في متناول الزراع مباشرة، فما عليه إلا أن ينزل الحقل حتى يعود بهذه الخيرات بلا مشقة ولا عناء.

شاهد الصور..
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق