صور / محافظ المنيا يشارك في مراسم تشييع جنازة أسقف بني مزار والبهنسا

0

شارك مساء اليوم الجمعة  اللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، يرافقه نائبه الدكتور محمد أبوزيد، في مراسم تشييع جنازة  نيافة الحبر الأنبا أثناسيوس، أسقف بني مزار والبهنسا، والذي وافته المنية اليوم، وذلك بمقر مطرانية بني مزار والبهنسا بمركز بني مزار، وبحضور عدد من أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب، واسماعيل الفحام، رئيس مدينه بني مزار، وعدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة، وعدد كبير من الأساقفة والأباء الكهنة والشمامسة وشعب الكنيسة.

وأعرب المحافظ عن خالص حزنه، مقدماً العزاء للحضور ولأهالي محافظة المنيا عامة وأبناء الكنيسة الأرثوذكسية خاصة، مؤكدًا أن الفقيد الراحل كان دمث الخلق كريما ومحبوبا من الجميع، داعيًا الجميع بالإقتداء بالأخلاق والصفات الطيبة التي كان يتمتع بها المطران الراحل، وقال «إننا جميعاً شركاء في الوطن تجمعنا رسالة السماء والتعاليم المقدسة والتي تدعو إلى الإيمان والسلام والإحسان والمحبة مع بعضنا البعض، ونتشارك سويًا الأفراح والأحزان كنسيج واحد»

وكان مصدر بالمطرانية، قد قال في تصريحات له اليوم الجمعة، أنه سيُجرى تشييع الجنازة اليوم من مطرانية بني مزار، موضحًا أن مراسم الجنازة ستبدأ الساعة الخامسة مساء اليوم من داخل مطرانية بني مزار ، وذلك بحضور لفيف من الأساقفة والمطارنه وشعب الكنيسة.

وأضاف المصدر، أن الأنبا أثناسيوس، ولد في 27 أبريل عام 1948 بمدينة أوسيم، بمحافظة الجيزة باسم ادوارد عدلي نسيم، وانضم إلى دير العذراء (السريان) في وادي النطرون في 7 ابريل 1975، وترّهب بالدير ذاته في 3 مايو 1975 باسم الراهب موسى السرياني، ونال درجة القسيسية في 3 يناير 1978 ورتبة القمصية في 24 اغسطس 1980، وسيّم أسقفا لمطرانية بني مزار والبهنسا في سبتمبر 2001.

وأوضح المصدر، أن الأسقف الراحل، لم يتمكن من استقبال البابا تواضروس خلال زيارته لمحافظة المنيا عام 2015؛ بسبب خضوعه للعلاج داخل إحدى مستشفيات الولايات المتحدة الأمريكية؛ بسبب إصابته بعدد من أمراض القلب والأعصاب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.