ثقافةعرب

صيدا تحيي عيد المقاومة والتحرير ال17 بمهرجان جماهيري في مركز معروف سعد الثقافي

كتبت : سهام خيرى                                                                                     بمناسبة الخامس والعشرين من أيار، عيد المقاومة والتحرير، وبدعوة من اللقاء السياسي اللبناني الفلسطيني أقيم مهرجان سياسي جماهيري في مركز معروف سعد الثقافي، حضره حشد من المواطنين الى جانب ممثلين عن الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية ورجال دين وشخصيات سياسية واجتماعية ، وتقدم الحضور أمين عام التنظيم الشعبي الناصري النائب السابق لمدينة صيدا اللبنانية الدكتور أسامة سعد ، وامين سر حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية فتحي أبو العردات. وكانت كلمات بالمناسبة وجهت التحية الى صانعي هذا النصر المشرف والى المقاومة الوطنية اللبنانية والمقاومة الإسلامية، وإلى أبطال المقاومة والانتفاضة في فلسطين المحتلة، وأكدت الكلمات على خيار المقاومة الذي يعتبر الخيار الوحيد الذي أثبت جدواه في مواجهة الاحتلال الصهيوني. بعد النشيدين اللبناني والفلسطيني كانت كلمة تعريفية من عريف الحفل وجيه غريب ممثل حزب رابطة الشغيلة الذي أكد على نهج المقاومة، موجها التحية الى المقاومين الذين أتوا بالنصر للبنان، والى صيدا عاصمة الجنوب وبوابة المقاومة والمتضامنة مع الأسرى في المعتقلات الصهيونية .واختتم المهرجان بكلمة أمين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد الذي توجه بالتحية إلى المقاومين البواسل صناع التحرير و إلى شهداء المقاومة الوطنية والمقاومة الإسلامية والمقاومة الفلسطينية و إلى شهداء الجيش اللبناني الميامين. وتوجه بالتهنئة من صيدا عرين المقاومة وعاصمة الجنوب المقاوم إلى الشعب اللبناني بعيد المقاومة والتحرير، مؤكداعلى التمسك بنهج المقاومة كخيار وحيد لاستكمال التحرير وللدفاع عن لبنان في وجه العدو الصهيوني، و لتحرير فلسطين وكل أرض عربية محتلة ،مؤكدا على مواصلة النضال من أجل القضايا الوطنية والسياسية والاجتماعية دفاعا عن حياة المواطنين وحقوقهم، وتحصينا للوطن في مواجهة أعداء الخارج وأعداء الداخل..                                                                   

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق