محافظات

ضبط مرتكبي واقعة مقتل عاملة بمصنع في العبور 

نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القليوبية، في ضبط مرتكبي واقعة مقتل عاملة بأحد مصانع البلاستيك بمدينة العبور .

ترجع تفاصيل الواقعة، عندما تلقي اللواء فخر الدين العربي مدير أمن القليوبية، إخطارا من قسم شرطة العبور، يفيد بالعثور على جثة عاملة بمصنع بلاستيك كائن بالمنطقة الصناعية الأولى، داخل إحدى غرف المصنع ووجود كسر بباب مكتب مالك المصنع وبعثرة محتوياته وسرقة سيارة خاصة بمالك المصنع، وعدد 2 شاشة تليفزيون، ومبلغ مالى.

علي الفور تم تشكيل فريق بحث بقيادة اللواء حاتم الحداد مدير مباحث القليوبية، والعميد خالد المحمدي رئيس مباحث المديرية، لكشف ملابسات الواقعة وضبط مرتكبيها، وتوصلت جهوده إلى تحديد مرتكبى الواقعة وهم عامل بذات المصنع، وشقيقه وله معلومات جنائية.

عقب تقنين الإجراءات، وإعداد الأكمنه اللازمة تم إستهدافهما وضبطهما وبمواجهتهما إعترفا تفصيلياً بإرتكابهما الواقعة، وقرر العامل أنه نظراً لعمله بالمصنع محل الواقعة عقد العزم على سرقته وإتفق مع شقيقه على إرتكاب الواقعة وفى سبيل تنفيذ مخططه قام بالإشتراك مع شقيقه بالدلوف1 للمصنع بإستخدام نسخة من مفتاح البوابة الرئيسية للمصنع أعدها مُسبقاً.

وكسر باب مكتب مالك المصنع والإستيلاء على المسروقات وعقب ذلك قاما بالإختباء داخل الغرفة محل العثور على الجثة للصباح خشية ضبطهما ليلاً إلا أنهما فوجئا بدلوف المجنى عليها فقاما بتكبيلها وتكميمها للسيطرة عليها إلا أنها توفيت فهربا بالمسروقات بإستخدام السيارة المستولى عليها.

وبمواجهة المتهم الثانى أيد ما جاء بإعترافات شقيقه، وتم بإرشادهم ضبط جميع المسروقات، وتحرر عن ذلك محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى