غير مصنف

ضربة معلم من العيار التقيل

كتبت/ مني مصطفي

قاعدة حلايب وشلاتين العسكريه البحريه مواجهه لقواعد إيران وإسرائيل العسكريه في السودان وأثيوبيا وأرتيريا..
متهيألي كده ابتدينا نعرف قيمة أفريقيا وليه تم احتواء الدول الأفريقيه …
أعلن قائد القوات البحريه المصريه الفريق بحرى أحمد خالد حسن سعيد أن مصر بدأت تشييد 5 قواعد بحريه جديده بكامل بنيتها التحتيه علي إمتداد البحر الأبيض المتوسط و البحر الأحمر .. وأهمهم علي الإطلاق
قاعدة حلايب وشلاتين العسكريه البحريه والتي ستكون مواجهه لقواعد إيران وإسرائيل العسكريه في السودان وأثيوبيا وأرتيريا .. وتعتبر أكبر قاعده عسكريه بحريه في أفريقيا وسوف تضم هذه القاعده مهبط وممرات لطائرات الرافال والسوخوي والميج .. كما ستضم وحدة دفاع جوي بها منظومة صواريخ إس 300 الروسيه المدمره .. كما ستضم مركز عمليات عسكريه لإدارة العمليات العسكريه المصريه في البحر الأحمر ووسط وشرق أفريقيا .. وستضم القاعده حاملة الطائرات الميسترال المصريه بالإضافه إلي أحدث أنواع الغواصات البحريه القادره علي حمل رؤوس نوويه وبيولوجيه وكيماويه .. بالإضافه إلي مراكز لانطلاق قوات الصاعقه البحريه المصريه وقوات ال 999 وال 777 للتدخل الخارجي وتنفيذ عمليات حماية الأمن القومي المصري في أي وقت .. وسيكون بالقاعده مراكز إداره للعمليات تحت الأرض مجهزة لتحمل قصف القنابل النوويه .. ومن أهم مميزات القاعده قواعد صواريخ طويلة المدي وقادره علي حمل رؤوس بيوليوجيه وكيماويه ولها قوة تدميريه هائله .. كما ستضم القاعده إدارة مخابرات عامه وحربيه مصريه خاصه بالبحر الأحمر ووسط وشرق أفريقيا.

مصر قررت الإنطلاق .. هذا الشعار تحول الى واقع ملموس على كافة الإتجاهات ولا يمكن هنا الفصل بين التنميه الاقتصاديه وما تشهده القوات المسلحه المصريه من طفرة ملموسه لتطوير كافة الوسائل التى تكفل لها التفوق العسكرى لحماية ما يتحقق من تنميه ومشروعات وامتلاك قوه الردع الكفيله بصد اية اعتداءات فى حينها..
توسع مصر فى انشاء قواعد عسكريه جديده فى نفس الملف بخلاف قاعدة محمد نجيب العسكريه .. استعداد مصر لاقامة قاعده عسكريه مصريه بريه جويه بحريه فى حلايب وشلاتين لتكون فخراً للعسكريه المصريه بل للشعب المصرى أجمع لحماية اتجاه استراتيجى مهم…
ومن الآخر اللي عايز يجرب يقرب 
تحيا مصر ..عاش الجيش المصري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى