مقالات

طه عمر يكتب: الجهل اخطر من المرض !!

رغم التحذيرات الحكومية والاعلانات الإرشادية غير المسبوقة للتوعية بأخطار الخروج والتجمع والمصافحة والتقبيل ورغم حرص العقلاء من أبناء الوطن على عدم الخروج الا للضرورة القصوى على الأقل في تلك الأيام العصيبة التي يمر بها العالم كله وليس مصر وحدها؛ إلا أن بعض الجهلاء المستهترين لا يقدرون الموقف حق قدره ولا يعترفون بأن هناك حدثا جلل هز العالم كله لم يفرق بين الغني أو الفقير ولا القوى العظمى ودول العالم الثالث !!

ومازالت تجمعات بعض المصريين في الأسواق والشوارع والمصافحة باليد بل والإحضان والقبلات كما هي غير مبالين بخطورة ما يفعلون وكأنهم لم يروا كيف سيطر الصينيون منبع الفيرس على المرض وسجلت الاصابات الجديدة صفر بسبب التعامل بجدية.

وكيف تورطت ايطاليا وفقدت السيطرة لأنها لم تلحق الامر في البداية مما جعلها تتفوق على الصين في عدد الضحايا والمصابين!!

أسعدني جدا شباب القرى الذين تبنوا فكرة تتنظيف و تطهير وتعقيم أماكن التجمعات في قراهم وأتمنى أن يحذوا شباب القرى على مستوى الجمهورية حذو شباب قريتي الواسطى واولاد سراج باسيوط الذين قاموا بالجهود الذاتية والخيرين من تواقل البلاد وبمعاونة المجلس المحلي بتنظيف وتعقيم القريتين.

كما أناشد السادة المسئولين بعدم التساهل والتهاون مع كل من تسول له نفسه فيقيم الافراح أو الاحتفالات التي يتجمع فيها الناس والتي لا يعلم عواقبها الا الله !!

رغم أنه يمكن تأجيل تلك المناسبات لعدة أسابيع حتى تنتهي الأزمة باذن الله !!

انعم الله على مصر بالأمن والأمان ونجانا وسائر بلاد العالم من هذا الفيروس اللعين !!

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق