اخترنا لكالأخبار

عاجل.. الفلبين تسجل أول حالة وفاة بسبب «كورونا»

جهاد علي

أعلنت وسائل إعلام فلبينية، صباح اليوم الأحد، تسجيل أول حالة وفاة بـ«فيروس كورونا الجديد»، مشيرة إلى أنه رجل صيني من مدينة ووهان.

كما أفادت إدارة الصحة الفلبينية باكتشاف ثاني حالة إصابة مؤكدة الفيروس القاتل داخل البلاد.

وأشارت الإدارة الصحية، إلي أن الرجل  الذي يبلغ من العمر 44 عامًا، كان يعانى من التهاب رئوي حاد وتوفي أمس السبت.

ويذكر أن التلفزيون الصين، قال أن اللجنة الصحة الوطنية، وضحت عدد وفيات فيروس كورونا الجديد داخل البلاد بلغ 304 حالات بنهاية أمس، وذلك بزيادة 45 حالة عن اليوم السابق.

إحصائية صادمة من الصين بشأن «الفيروس القاتل»

وقالت السلطات الصينية إنها توفي حتى الأن جراء فيروس كورونا الجديد نحو 259 شخصًا، فيما وصلت عدد الإصابات 11791 حالة إصابة مؤكدة بالفيروس.

كما ذكرت أن فيروس كورونا يصيب الحيوانات والبشر، ويسبب مجموعة من الأمراض التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة وأخرى شديدة مثل تلك الناجمة عن المتلازمة التنفسية الحادة (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس).

الصين تكمم الحيوانات خوفًا من فيروس كورونا

وحرص الصينيين على وقاية حيواناتهم الأليفة من الإصابة بمرض فيروس كورونا، وذلك عن طريق شراء أقنعة للقطط والكلاب خوفًا من إصابتهم بالفيروس كورونا الجديد.

وقالت منظمة الصحة العالمية، إنه لا يوجد دليل يشير إلى أن الحيوانات الأليفة يمكن أن تكون مصابة بالفيروس الجديد من فيروس كورونا، الذي تسبب في مصرع 213 شخصًا حتى الآن معظمهم في الصين من مدينة ووهان، وعلى الرغم من عدم احتمالية إصابة الكلاب بالعدوى إلا أن مبيعات أقنعة الحيوانات في تزايد في الصين.

وقال البروفيسور «لي لانجوان» من اللجنة الوطنية للصحة في الصين إن على أصحاب الحيوانات الأليفة رعاية حيواناتهم بشكل إضافي لأن الفيروس ينتشر بين الثدييات، وإذا ركضت الكلاب في الخارج واقتربت من حاملين للمرض، فيجب وضعهم في الحجر الصحي.

«الصحة العالمية».. إعلان حالة الطوارئ عالميًا بسبب «كورونا»

وأعلنت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ الصحية، بعد تفشي فيروس كورونا في الصين، مما يشكل خطرًا كبيرًا على العالم.

وجاء إعلان القرار من قبل تيدروس أدهانوم، مدير عام منظمة الصحة العالمية، بعد اجتماع لجنة الطوارئ بالمنظمة، وهي لجنة خبراء مستقلة، وسط أدلة متزايدة على انتشار الفيروس في حوالي 18 دولة.

ومن جانبها قالت اللجنة إنها لا ترى سببًا للحد من الرحلات والتبادل التجاري مع الصين رغم إعلانها حال الطوارئ الصحية على الصعيد الدولي لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد انطلاقًا من هذا البلد.

الرابط:
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق