فن ومنوعاتمقالات

عادات وتقاليد بجاوية

كتب / هيثم الشريف

 

للبجا في أعراسهم ومناسباتهم الاجتماعية، احتفالات خاصة بهم، يأنف البجا من تسميتها رقصات، فتكون في وصفهم ألعاب، لأن الرقص عندهم مخصص للنساء والفتيات.

 

يجتمع الناس في الأفراح حول لعبتهم الشهيرة “الهوسييت” التي تكون عبارة عن تحدي بين شخصين وسط حلقة نصف دائرية من المصفقين بتناغم مع آلة الباسينكوب “الطنبورة” ، يكون فيها التحدي قائم على قدرة كل شخص منهما بتحكمه في السيف.

 

هناك لعبة أخرى أيضا، تسمى “بيبوب” وهي تمثل وجهة أخرى للتحديات في ألعابهم، بين أثنين من الشباب، في القفز لأعلى، يحاول كل واحد إثبات رشاقته وقدرته على العلو أكثر من الآخر… وغالب هذه الألعاب في الأصل هي تدريبات لتأهيل البجاوي نفسه كمحارب يمتلك القدرة والشجاعة الكافية على العيش داخل الصحراء وهو قادر على حمل السيف ومواجهة الصعاب.

 

في يسار الصورة يظهر شخص يرتدي “سديري أزرق” يحمل «عصا بها تقوس» هذه العصا تسمى عندهم “بِلبِلْ” وهي من فروع الأشجار الموجودة في صحراء ايتباي، يستخدمها البجا في عمليات الصيد، بتسديدها نحو الهدف من الغزلان والأرانب البرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى