أهم الأخباراخترنا لكحوادث

عجل يحول العيد إلى مأتم

قتل طفلاً وأصاب إثنين بالشرقية

لقي طفل مصرعة، وأصيب والده وابنة عمه بإصابات خطيرة، إثر إصابة عجل أضحية بحالة هياج، ما أسفر عن دهسهم قبل ذبحه.

تلقى اللواء عاطف مهران مدير أمن الشرقية، إخطارًا من مستشفى الأحرار التعليمي بالزقازيق، بوصول الطفل عبيدة أحمد البالغ عمره 8 سنوات، ووالده وابنة عمه “مريم”، 10 سنوات، مصابين بكسور وجروح متعددة، وأن الابن لفظ أنفاسه ويرقد والده وابنة عمه في وحدة العناية المركزة لخطورة حالتهما.

توصلت التحريات التي أشرف عليها العميد عمرو رؤوف مدير المباحث الجنائية، إلى أن والد الطفل اشترى أضحية (عجل) لذبحه في عيد الأضحى المبارك، وأثناء تجهيزه لنحره، أصيب بحالة هياج دهس على إثرها الطفل ووالده وابنة عمه وأصابتهم بجروح وكسور خطيرة، أودت بحياة الطفل الأول، وأنه لا توجد شبهة جنائية في الحادث.

أخطرت النيابة التي تولت التحقيق بإشراف المستشار وليد جمال المحامي العام لنيابات شمال الشرقية، التي صرحت بدفن جثة الطفل.

الرابط:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق