عاجلمقالات

عرق الجبين

كتب  / عطية حسين عبد الجواد

أنظر

أنى ألتمس أريج عرق جبينك

فى ملابسك و فى كل ألاشياء

فأرحل كيفما تشاء

و لا تعر لآى شىء أنتباه

فيكفينى أريج عرق جبينك

و لا تشتكى سوء الحال

فمعك الحياة رغيدة بحسن الفأل

فأصمت

وعانقنى

و دعنى فى نشوتى يا بن الحلال

فيا فارس الزمان

أصفعنى

حتى أفق من التيه و الهذيان

فبالليل و النهار

جعلنى حبك أحلم باريج عرق جبينك

فلا تشتكى الحياة

فنعم العيشة وعن غيرها دائما” ما أنساه

فأن إلمت فلا تقل أه

قل و اه حبيبتاه

فسيهتف قلبى لك كل الدعاء

فالله على عرق جبينك

فما أحلآه

الشاعر / عطية حسين عبد الجواد

سوهاج – مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى