Uncategorized

عقار جديد لعلاج سرطان الثدي

كتبت : مى رمضان

بعد موافقة وزارة الصحة والسكان على استخدام عقار جديد لعلاج سرطان الثدي، كشفت دراسة علمية «Olympiad» متكاملة تم فيها اختبار العقار «أولاباريب» ومقارنته بعلاج كيماوي من اختيار الطبيب المعالج، وتوصلت الدراسة إلى أن نسبة الاستجابة في المرضى الذين تلقوا عقار أولاباريب وصلت إلى 52% وهي ضعف نسبة الاستجابة في المرضى الذين تلقوا العلاج الكيماوي. وأكد الدكتور حمدي عبدالعظيم، أستاذ علاج الأورام بجامعة القاهرة، خلال مؤتمر صحفي اليوم، أن أولاباريب من العلاجات الذكية التي تستهدف الخلايا ذات الطفرة الجينية BRCA ولأن هذه الخلايا ذات الطفرة الجينية هي خلايا سرطانية فإن أولاباريب يقضى على هذه الخلايا عن طريق حجب عمل بروتينات تسمى PARP، وبهذا فإن أولاباريب والعلاجات المماثلة – مضادات PARP – يمكن استخدامها فقط للمرضى ذي الطفرات الجينية BRCA والذي يقدر عددهم بـ 50% من مرضى سرطان المبيض و5% من مرضى سرطان الثدي.

الرابط:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق