غير مصنف

علاج : الم-الظهر

كتب اشرف سامى

الشكوى من الم الظهر (Back pain) مسألة شائعة جدًا، إذ يعتبر الم الظهر، السبب الأكثر انتشارا للتوجه للعلاج الطبي وللتغيب عن العمل.
الأنباء المشجعة هي أنه بالامكان تجنب غالبية أنواع الام الظهر (Back pain).
في حال فشلت محاولات تجنب الم الظهر، فان علاجاً بسيطاً يمكن القيام به من البيت، بالإضافة إلى الحرص على تفعيل الجسم بشكل صحيح، من شانها أن تعالج الام الظهر خلال عدة أسابيع، ليعود الظهر إلى حالته الصحية السليمة لمدة زمنية طويلة.

يعتبر اللجوء لحل جراحي لالام الظهر مسالة نادرة جداً.
علاج الم الظهر
من اجل علاج الم الظهر من المحتمل أن يصف لك الطبيب أدوية بدون ستيرويدات أو أدوية لعلاج الالتهاب، أو في حالات معينة أدوية لإرخاء العضلات، في سبيل تخفيف الام الظهر الخفيفة وحتى الام الظهر المتوسطة والام الظهر التي لا تتحسن بتناول مضادات الاوجاع التي يمكن اقتنائها دون الحاجة لوصفة طبية.

من الممكن تناول أدوية مخدرة لفترة زمنية قصيرة، مثل الكوديين (Codeine)، ولكن تحت إشراف طبي فقط.
الراحة لفترة قصيرة بالسرير من الممكن ان تساعدك، إلا أن الاستلقاء لمدة أكثر من يومين من الممكن أن يضر بك بدل أن يفيدك.

في حال عدم نجاعة علاج الام الظهر البيتي فانه بإمكان الطبيب أن يصف لك أدوية أكثر فعالية أو طرق علاج اخرى، مثل العلاج الفيزيائي (العلاج الطبيعي) او الرياضة البدنية.
العلاج بالحُقَن
في حال عدم نجاح الوسائل الأُخرى في تخفيف الام الظهر وانتقال الألم باتجاه الأرجُل، قد يقوم الطبيب بحقنك بالكورتيزون (cortisone) وهذه الحقنة تستعمل ضد الالتهاب، ويتم تفريغها في الفراغ الموجود حول العامود الفقري (حيز الفوق جافية – Epidural Cavity).

عملية جراحية
فقط عدد قليل من الناس يحتاجون لحل جراحي لالام الظهر.
لا يوجد أي حل جراحي ناجع لالام الظهر والتي تكون نتيجة لمشاكل في العضلات والأنسجة الرخوة بالظهر.
يمكن طرح الحل الجراحي بشكل عام فقط في حال نجمت الام الظهر عن بروز قرص فقري (Vertebral Disk Protrusion).
في حال نجمت الام ظهرك عن ضعف متقدم في العضلات أو نتيجة للضغط على احد الأعصاب في الظهر، يمكن للعملية الجراحية أن تفيدك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى