أخبارأهم الأخبارفيديوهات

فيديو .. أحمد موسى: الجانب التركي كسر كل الأعراف الدستورية فى أزمة ليبيا

أحمد حمدي

اعتبر الإعلامي أحمد موسى، أن القبائل الليبية التى اجتمعت مع الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال المؤتمر “مصر وليبيا ايد واحدة” هي المتحكمة في كافة أنحاء ليبيا.

وأشار ” موسى”، خلا تقديم برنامجه ” على مسئوليتي ” المذاع على قناة ” صدى البلد”، مساء اليوم السبت، إلى أن الرئيس السيسي صاحب موقف شجاع وقوي فى أزمة ليبيا، مبينا أن الدولة المصرية لن تتحرك إلا فى إطار الدستور الدولي  والقانون الذى يسمح بضرورة مساندة الأشقاء.

وأكد أنه وفقا للقانون العالمي المأخوذ به على موائد الأمم المتحدة، فإن القبائل الليبية هي القيادات المؤثرة في ليبيا، مشيرا إلى أن حكومة السراج فقدت شرعيتها خلال الايام الماضية باعتراف الشعب الليبي.

وتابع: “مصر تتحرك بشكل شرعي في الأزمة الليبية وبمباركة القبائل الليبية من كافة أنحاء ليبيا، أبناء القبائل الليبية متواجدين في الجيش الوطني الليبي والبرلمان الليبي، والجهات المعنية  ترحب بتفويض مصر لحماية الأمن القومي المصري والليبي، لانهما هدف واحد امام عدو مشترك وهو الغزو التركي”.

وأوضح “موسى” أن الجانب التركي قد كسر كل الأعراف الدستورية والتشريعية، بسبب أطماعه الخبيثة فى مقدرات الشعوب، مبينا أن أصحاب الأجندات الغير واضحة يهددون الأمن القومي للدولة الليبية بهدف الاستلاءعلى ثرواتها وأموال المصرف المركزي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى