في حوارها لـ«اليوم».. الحاجة بخيتة: مقابلتي بالرئيس لم تكن صدفة.. ومنحني 500 جنيه

0

منار شديد

داخل شقة بسيط في ضواحي حواري حي منشأة ناصر بمنطقة الدويقة جلسة الحاجة بخيتة والتي خطفت اهتمام متابعي السوشيال ميديا خلال الأسبوعين الماضيين بعد مقابلتها للرئيس عبدالفتاح السيسي، تشكر الله على رحلة علاج دامة لـ12 يومًا بأمر من الرئيس.

“اليوم” حاولت رصد معالم الفرح وكشف كواليس الحوار الذي دار بين الرئيس والسيدة الفقيرة بعدما توقف موكبه وسألها عن حاجتها في الفيديو الشهير على مواقع التواصل وطلبها للعلاج ليأمر الرئيس بعلاجها على نفقة الدولة، وتكشف السيدة عن المبلغ المالي النقدي الذي منحها الرئيس لها.

الحاجة بخيتة في حديثها مع اليوم
الحاجة بخيتة في حديثها مع اليوم

مقابلة الرئيس

في البداية وصفت الحاجة بخيتة حالها يوم مقابلة الرئيس بأنها ظلت تنظر إلى السماء طوال الليل رافعة أكف الضراعة إلى الله أن يمد لها يد العون من البشر، ويرحمها بفضله من قسوة الحياة وصراعها مع المرض الذي أرهق جسدها منذ زمن بعيد.

الحاجة بخيتة
الحاجة بخيتة

دعاء وإجابة

تابعت السيدة بأنه لم يمر على حديثها مع ربها سوى عدة ساعات قليلة، لتتدخل إرادتة وتشاء الصدفة جمعها بمقابلة “رئيس الجمهورية “في إحدى شوارع القاهرة: “دعيت وربنا استجاب في ليلتها ..والريس أمر بعلاجي ربنا ينجية”.

المقابلة ليست صدفة

وأكدت بخيتة غابة 70عامًا أن المقابلة بالرئيس لم تكن صدفة ولكنها مرتبة من ربنا قائلة: ربنا أراد مساعدتي وعلاجي أنا وضنايا نوح.

واستطردت السيدة أنها اعتادت على جمع أوراق علاجها المهترئة والخروج كل يوم في الصباح  الباكر من منزلها الكائن بـ”حي منشأة ناصر” بالدويقة، لتجول داخل جميع مستشفيات التأمين الصحي بحثًا عن الأدوية الطبية الخاصة بمرضها.

الحاجة بخيتة مع محررة اليوم
الحاجة بخيتة مع محررة اليوم

وتضيف “بخيتة” بطريقتها البسيطة: منذ أسبوعين أثناء ذهابي إلى مستشفي فاطمة الزهراء للحصول على علاج.. فوجئت بمرور موكب الرئيس وبعد ثوان استوقف وإذا به ينادي.. هاتو الست الكبيرة اللي واقفة هناك دي.. تعالي ياحاجة متخافيش”.

وتستكمل: سأل الرئيس عن أحوالي فأخبرته بأن نجلي نوح مصاب بـ”السرطان “وعدم قدرتي على تحمل نفقات علاجه بسبب الفقر قائلة: قولتله أنا مريضة “ضغط وسكر وعضلة القلب ضعيفة.. وإبني الكبير نوح مريض سرطان ونفسي يتعالج وإحنا غلابة والعلاج تكلفته غالية علينا”.

تلبية الطلبات

تابعت السيدة بأنه على الفور أمر الرئيس عبد الفتاح السيسي بتلبية جميع متطلبات الحاجة “بخيتة” وتتابع معقبة: لم أتخيل لمرة واحدة مقابلة رئيس الجمهورية لكن الله وحده الذي يعلم معاناتي وأرسله لمساعدتي، موضحة أنها لم تحتاج شئ غير شفائها وعلاج نجلها.

أدوية الحاجة بخيتة
أدوية الحاجة بخيتة
500 جنيه

ونوهت الحاجة بخيتة أن الرئيس أعطاها ظرفًا مغلقًا وبعد ذهاب الموكب وفتحه وجدت مبلغ مالي قدره 500جنيه، مشيرة إلى أنه وعدها باستضافتها داخل القصر الجمهوري.

تنفيذ الطلبات

وتستطرد: عقب انتهاء المقابلة، وفور عودتي إلى المنزل وجدت أحد الاشخاص قاصدة “مندوب الرئاسة” ينتظرني واصطحبني ونجلي إلى أحد المستشفيات “معهد ناصر ” لإجراء الفحوصات المطلوبة.

وعن مراحل علاجها وخضوعها هي ونجلها “نوح” لفحص طبي وحجزها داخل “معهد ناصر قالت: عالجوني أنا وابني واتحجزت 12 يومًا لعمل الفحوصات وجميع الإشاعات المطلوبة.. الدكاترة بالمعهد وفروا كل الأدوية اللازمة لعلاجي أنا وإبني”.

واستكملت: عالجولي الضغط والسكر والنظر وهروح أركب طقم أسنان، لافتة إلى أنها كانت ستخضع لإجراء عملية جراحية في القلب أثناء احتجازها بأمر من الأطباء المختصين في علاج أمراض القلب ولكن تم لإلغائها فور علمهم بإصابتها بضعف بعضلة القلب: قالولي عضلة القلب ضعيفة ومش هتستحملي جرعة البنج والعملية اتلغت.

سماعة أذن
سماعة أذن
شقة سكنية

وعن المساعدات التي قدمها لها رئيس الجمهورية تأكد بخيتة أنه عرض عليها توفير شقة سكنية في حي الأسمرات ولكنها رفضت ذعرًا لما يردده جميع الأهالي القاطنة تلك المنطقة الخاوية علي حد وصفها: خايفة اسكن هناك منطقة بعيدة والناس كلها بتحذرني منها.. الناس اللي ساكنة هناك مرعبوة وخايفة.

شاهد الفيديو.. 

https://www.facebook.com/Elyom2020/posts/347937919885123

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.