قرية الكوم الأحمر تنادى المسؤلين .. أغيثونا

0

وفاء محمد
تعد قرية الكوم الأحمر والبالغ سكانها 13000نسمه بالعزب المجاوره، إحدى توابع قريه النخيله مركز ابوتيج محافظه اسيوط، وهي كغيرها الكثير من القرى التي تفتقر إلى العديد من الخدمات التي باتت مهمة ولا غنى عنها.
في حوار «لليوم» قال جمال يوسف رئيس جمعيه الريان وأمين صندوق جمعية الرحمة المهداه بالنخيلة ان قريه الكوم الاحمر تعانى من إهمال شديد، وإذا تطرقنا إلى التعليم كمثال نجد أنه لا يوجد إلا مدرسه واحده وهي مدرسه الكوم الاحمر للتعليم الاساسي وتضم ، 9فصول منهم ابتدائي واعدادى الفتره الصباحيه ابتدائي واعدادى الفتره المسائيه.

واستكمل حديثه انه لا يوجد بالقريه ارض ملك الدوله ولكن بعض الاهالى وافق علي بيع 7 قراريط لبناء مدرسه عليها ،فقمنا بجمع 350000تبرعات من الاهالي والباقي المبلغ المطلوب لبيع الارض 400الف ولكن معظم اهالي القريه محدوى الدخل نطالب الدوله ونواب البرلمان القادم العمل لى استكمال المبلغ لبناء مدرسة للقرية وتوابعها.
وفي السياق ذاته أضاف ( م،ع ) أحد اهالي القريه ان اقرب مدرسه للكوم الاحمر تبعد مسافة 3 كيلو، ونحن لا يوجد لدينا موقف سيارات خاص بالقريه، ما يدفعنا لتحمل نفقات اكبر نظرا لاستخدام سيارات خطوط تابعة لقرى أخرى، أو نضطر للمشي كثير من الأحيان.

وفي لقاء مع عدد من أهالي القريه اشتكوا انه لا توجد وحده صحية بالقريه أو حتى عيادات داخليه وتبعد اقرب مستشفي لنا مسافة 7 كيلو في مركز صدفا، فقامت جمعيه الريان بالكوم الاحمر بعرض شقه دور ارضي مساحتها 80 متر بدون ايجار لمده 10سنوات لحين توفير مكان القريه ، لعمل الاسعافات الاوليه داخلها والتطعيم ومصل العقرب وعض الكلب، واكد الاهالي انه لا يوجد إلا صيدليه واحده بالقريه ولا يوجد بها إلا اشياء بسيطة فقط.
واستكمل الأهالي حديثهم : بأن ترعه بنى فيز تبلغ 700متر وهي تبدا من اول القريه شرق وتنتهي بالمدرسه غرب يقوم الري بتطهير الترعه كل 3 اشهر او شهرين ويقوم بالقاء مخلفات التطهير علي الجانبين أمام منازل القريه مما يتسبب في انتشار الفئران والقوارض والحشرات وانتشار الامراض لان الوحده المحليه لا تقوم برفع الانقاض الترعه، مما يجبر الاهالي بالقائها داخل الترعه مره اخرى للتخلص من الحشرات والذباب والناموس والفئران، أو يقوموا برفعها بجرار زراعي وهذا يكلفهم الكثير من المبالغ الماليه.
واضافوا ان طريق الترعه هو الطريق الاساسي للمدرسه والحضانه وحضانه ذوي الاحتياجات الخاصة.
وتعانى القريه من تعديات القمامه علي نهر النيل لانه لا يوجد اي صندوق قمامه في القريه، فيقوم الاهالي بإلقاء مخلفات الحيوانات الميته والقمامه في نهر النيل او الترعه ،لأن الوحده المحليه بقريه النخيله لا تأتى إلا كل يومين لتنظيف صندوق المخلفات الذى يوجد علي الطريق السريع اول القريه.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.